الغلاف
الأخبار

باقة سبيستونية

نشرة الأخبار

احتفل العالم بأسره منذ يومين (الجمعة) باليوم العالمي للصداقة، الذي يصادف 30 يوليو من كل سنة، و مثل هذه المناسبات قناة سبيستون لا  تفوت فرصة الاحتفال عليها، فكان لها النصيب الوفير من بث باقة من برامجها المحببة، كعهد الأصدقاء، و بوني، و مونستر هنتر، و بي باتل، و كوكوتاما، و حلقة من أبطال الكرة الفرسان. ثلاث ساعات و ربع قضاها محبو سبيستون و المتعة تغمرهم. و من الشاشات الصغيرة إلى شاشات السينما في تاريخ 12 أغسطس، موعدكم مع العرض الأول لفيلم لوبين الثالث، في جميع دول الخليج. الفيلم سيعرض باللغة الأصلية اليابانية و الدبلجة السبيستونية الاحترافية، كما سيعرض باللغة الإنجليزية في دولة الإمارات فقط. سارعوا لشراء التذاكر قبل نفاذ الكمية. و من الإمارات العربية المتحدة، و تحديداً من سيتي ووك، سنتابع عن بُعد الفعاليات الثقافية و الترفيهية هناك، التي يتخللها حضور أسرة كوكوميلون المحبب و شخصيات الفيلم الكوميدي فندق ترانسيلفينيا، أجواء من الإثارة و الغموض و التشويق ترافقكم كل يومي الجمعة و السبت من تاريخ 29 يوليو حتى 28 أغسطس، لا تفوتوا فرصة المرح و شاركونا بها عبر صفحات سبيستون الإلكترونية.

هدية العيد

نشرة الأخبار

أسبوع عيد الأضحى، أعاده الله على الجميع بالخير، انقضى و حان موعد نشرتنا الأسبوعية، و أولى محطاتنا من أرض الحرمين الشريفين، و لكن لن يكون الخبر طويلاً بطول الاكتشاف الذي عثرت عليه محافظة "الحائط" في منطقة الحائل السعودية. و يتكون هذا الاكتشاف الأثري من "نقش على إحدى الصخور البازلتية، يُجسد الملك البابلي ممسكاً بيده الصولجان، و أمامه عدد من الرموز الدينية، و نصاً مسمارياً يصل العدد التقريبي لسطوره إلى ستة و عشرين سطراً، ليعد بذلك أطول نص كتابي يُعثر عليه حتى الآن في المملكة. و الكتابة المسمارية عرفت منذ القدم لدى شعوب منطقة بلاد الرافدين و شمال الجزيرة العربية، و كانت تنقش فوق ألواح الطين و الحجر و الشمع و المعادن و غيرها. و إلى تايوان، و أخبار المزاد الافتتاحي لموسم القطاف باليابان مع بدء موسم الجني في مقاطعة "إيشيكاوا" التايوانية، حيث اشترى صاحب سلسلة متاجر فيها، عنقوداً من العنب الأحمر من نوع "روبي رومان" بنحو 12700دولاراً أمريكياً. و كانت غايته بدفع هذا المبلغ الضخم مقابل عنقود واحد، هو التعريف بأهمية هذا النوع من العنب للشعب التايواني، معتبراً أنّ المبلغ الذي دفعه يعدّ قليلاً بالنظر إلى جهود المزارعين. و هذا النوع احتاج إلى أربعة عشر عاماً، حتى قدّم للمزارعين بعد طول انتظار ثماره اللذيذة، و أصبح كنزاً لمقاطعتهم. و سنختم أخبارنا بمقطع من أغنية لا بخبرٍ، قدمته لنا أسرة سبيستون بأصوات عائلة مودا و مودي و مودو، هدية العيد: و بعد أن نفذت نقودي في عيدنا السعيد لن أستطيع أن ألعب ككل الأولاد يبدو أنّ الحقيقة، العيد يا صديقة يحتاج للمال، و إلا لا توجد أعياد هونا عليكما، اسمعا و للاستماع إلى الأغنية كاملة، يمكنكم ذلك عبر قناة سبيستون على اليوتيوب.

إلى مِنى

نشرة الأخبار

لبيك اللهم لبيك .. لبيك لا شريك لك لبيك .. إن الحمد و النعمة لك و الملك .. لا شريك لك لبيك.. بهذه التكبيرات التي بحت حناجر الحجاج، بدأ حجاج بيت الله الحرام أمس نهارهم منذ إشراقة الشمس، بالتوافد إلى المسجد الحرام في مكة المكرمة، لتأدية طواف القدوم و بدء مناسك الحج. و بعد الانتهاء من طواف القدوم صباح اليوم، ستتجه الجموع الغفيرة من حجاج بيت الله العتيق إلى مشعر مِنى و النزول فيها متممين فرائضهم.   تقبل الله طاعتهم و كتبنا من حجاج بيته العام المقبل. و إلى آخر أخبار أضاحي العيد، كان الخبر من بلدية سلطان غازي _تركيا_ التي أنشأت مؤخراً خيمة الأضاحي بهدف تجميع القرابين داخلها لبيعها قبل أيام قليلة من العيد. و تحتضن هذه الخيمة أصغر أضحية في السوق، تسمى "مادير" التي أذهلت كل من رآها، و هي ثاني أصغر أضحية في العالم. يبدو أن "مادير" تودّ دخول موسوعة غينيس لأصغر أضحية. و مع واقعة غريبة على شواطئ غرب كندا، حيث أثرت موجة حرّ قوية على المحار و الأسماك الصدفية، و رمت بها على الشاطئ بعد أن طهتها أشعة الشمس الخارقة مشكلة مائدة سماوية. المحار و القواقع و غيرها من الكائنات البحرية غير صالحة للأكل، و اقتصرت على كونها وجبات دسمة للأسماك الأخرى. لقاؤنا يتجدد معكم الأحد المقبل، بمجموعة أخبار مميزة. و نتمنى لكم عيداً مباركاً، و كل عام و أنتم بخير.

أسرار و اكتشافات

نشرة الأخبار

من أجواء طقس شهرنا الجديد الحار (يوليو_تموز) ستنطلق أولى محطاتنا الإخبارية، و إلى سر من أسرار سفينة الصحراء (الإبل) التي تتمتع بقدرة مذهلة على البقاء على قيد الحياة لأسابيع دون رشفة ماء. و بعد الدراسات اكتشف عالم فيزيولوجيا الحيوانات بجامعة بريستول، أنّ السرّ في ذلك يرجع إلى انخفاض كمية الكوليسترول في غشاء خلايا الكلى، الذي يسهل حركة المواد المذابة و الماء عبر أقسام مختلفة منها، و هي عملية لإعادة امتصاص الماء بكفاءة و إنتاج بول عالي التركيز، و بالتالي تجنب فقدان الماء. يكفي أن نتذكر قوله تعالى: "أفلا ينظرون إلى الإبل كيف خلقت" و من الصحراء إلى بلدية إيبرناي بإقليم مارن الفرنسي، حيث بيعت لوحة فنية للرسام الفرنسي، جان أونوريه فراغونار (1732_1806) كانت مفقودة منذ أكثر من 200 سنة، بالمزاد العلني بقيمة 7.68 مليون أورو. و عُثِر على اللوحة التي تمثل "فيلسوفاً يقرأ" عندما كان خبير المزادات يجري جردة لميراث في شقة، فلفتت انتباهه لوحة بيضاوية معلقة على جدار غرفة المعيشة لم تكترث بها الأسرة على مدى الأجيال. و لاحظ نقشاً قديماً غير واضح على الجزء السفلي من الإطار الخشبي المذهب، تبين أنّه توقيع فراغونار، و أكدت شركة "توركان" المتخصصة في الأعمال الفنية القديمة، أنّ اللوحة تعود إلى الرسام الفرنسي و قد رُسمت في حقبة (1768_1770). و محطتنا الأخيرة ستكون في بلد المليون و نصف شهيد، الجزائر، فالتحضيرات مازالت مستمرة للاحتفال غداً بمرور 59 سنة على استقلالها من الاحتلال الفرنسي بعد أن دام فيها ثلاثة عشر عقداً، و يتخلل المهرجان استعراضات و احتفالات شعبية بهيجة و جميلة جداً، و ترافقها بعض البروتوكولات الرسمية كرفع العلم الجزائري و إطلاق عيارات نارية و مدفعية في تمام الساعة الصفر في كل أنحاء الجمهورية.

غداء و تحلية

نشرة الأخبار

أسبوع جديد، و نشرة جديدة و فيها ما لذ و طاب. و قبل أي شيء، سنتجه معاً إلى ساحل نابولي في إيطاليا لنتذوق أشهى و أطول فطيرة بيتزا أعدها أكثر من مئتي طاهٍ ليدخل طبقهم موسوعة غينيس للأرقام القياسية. حيث أعلنت رابطة صناع البيتزا في نابولي عن خبزها بيتزا بالجبن و الطماطم بطول 1.8 كيلومتراً على طول الساحل، حيث احتاج الطهاة في تحضيرها إلى 1.6 طن من الطماطم، و 2 طن من جبن الموتزاريلا، و 200 لتر من زيت الزيتون، 30 كجم من الريحان. و استغرق إعداد البيتزا أكثر من إحدى عشرة ساعة، مستخدمين خمسة أفران متنقلة. الدخول إلى موسوعة غينيس ليس بالأمر السهل بتاتاً. و بعد الغداء لا بد من التحلية فإلى الهند و المانجو، و لكن لن نتذوقها هذه المرة، لأنّ فيكاس داس (المالك لشجرة المانجو ذات 25 سنة) قد استأجر عدداً من السكان المحليين لحراسة هذه الشجرة إضافة إلى كميرات المراقبة. و أوضح فيكاس -و هو من سكان ولاية بيهار الهندية- إلى أنّ هذا النوع من المانجو هو الأغلى في العالم، و يسمونه "بيض الشمس"، و هو ينمو في مقاطعة ميازاكي اليابانية، و قد أهداها أحدهم لابنة العضو السابق في المجلس التشريعي للولاية. و أضاف أنّ هذا الصنف من المانجو يتميز بذوق و رائحة خاصين، و هو لا يخطط لبيعه في السوق، بل سينظم مزاداً لبيعه. و تزيد كمية السكر في هذه الفاكهة بنسبة 15% تقريباً على ما هو في الأصناف الأخرى من المانجو. و يتراوح قيمة هذا الصنف في الهند ما بين ثمانية آلاف و مئتي و سبعين روبية ( من 107 إلى 3600 دولار) للكيلو غرام. و ختام نشرتنا مع شركة "واتساب" و تطويراتها الحديثة، التي أطلقت مؤخراً مزايا تتيح لمن وافقوا على التحديثات الجديدة، على استخدام التطبيق على أربعة أجهزة دفعة واحدة دون الحاجة لاتصال بالإنترنت. و يتوقع طرح المزايا خلال ستين يوماً ضمن الإصدار التجريبي. فيما أكّد مارك زوكربيرغ رئيس "فيسبوك" و مالك "واتساب" أنّ التحديث سيتيح نقل سجل الدردشة بين الأجهزة، كما سيسمح بالمكالمات الصوتية و المرئية عبر الأجهزة المرتبطة. مؤكداً على عدم تمكن من لم يقبلوا التحديثات من تلقي المكالمات و الرسائل بعد إطلاق المزايا. هل كنتم ضمن من تلقى التحديثات الجديدة؟ ننتظر أجوبتكم عبر منتدى سبيستون، و إلى اللقاء

أخبار برّاقة

نشرة الأخبار

ثلاث محطات لنشرتنا الأسبوعية سنتجه فيها أولاً إلى جنوب إفريقيا، فهناك أخبارٌ متلألئةٌ برّاقة. نبدأ من الأرض، و من قرية "كواهاتي" التي تقع في جنوب إفريقيا، فقد شهدت مؤخراً إقبالاً شديداً من السكان للبحث عن الألماس بعد أن انتشرت أنباء عن العثور على أحجارٍ غامضة. عمليات الحفر التقليدي مستمرة حتى حلول الظلام، بعد أن انتشر نباءٌ عن عثور راعٍ للماشية الأسبوع الماضي على أحجار مجهولة الهوية تشبه الكريستال، رغم تنبيه الحكومة للسكان أنّه من الممكن أن تكون هذه الأحجار بلا قيمة. هذا ما سيخبرنا به المسؤولون بعد أخذ عينات من الأحجار لفحصها و معرفة هويتها. و من أعماق الأرض الإفريقية إلى سواحل منطقة روفينستاون في ولاية ماساتشوستس الأمريكية و أعجوبة سيدنا يونس عليه السلام تتكرر لثوانٍ معدودة مع الغواص الأمريكي "مايكل كارد" (56) عاماً، الذي نجا بأعجوبة من موتٍ محتم، بعدما ابتلعه حوت أحدب أثناء عومه على عمق أربعة أمتارٍ في المحيط، فشعر فجأة بنتوء هائل يقترب منه، و بعدها أصبح كل شيء قاتماً. و حسب تقديره، يعتقد أنّه مكث في فم الحوت لمدة ثلاثين إلى أربعين ثانية إلى أن حرّر نفسه بحركات أزعجت الحوت فلفظه. من أسرة سبيستون نتمنى له شفاءً عاجلاً و محطتنا الأخيرة ستكون في الصين مع إبداع زمردة خلقت عالماً ساحراً داخل قشور الجوز، كأنه مشهدٌ في قصص الخيال. تحظى شياو ديه -فتاة صينية من مدينة تشانغشا بمقاطعة خونان وسط البلاد- بشعبية كبيرة بفضل مهارتها الفريدة في إنتاج منحوتات طينية مصغرة داخل قشور الجوز العادي، حيث تجمع بين الزهور و الطيور و الحشرات و  الأسماك و الغابات و عالم الجليد و الثلج، و يستغرق إنتاج هذه الأعمال أسبوعاً واحداً وشهرين أحياناً. جولتنا الإخبارية انتهت لهذا الأسبوع و إلى اللقاء في الأسبوع المقبل.

من المحيطات إلى الفضاء

نشرة الأخبار

تستمر الكرة الأرضية بالاحتفالات، حيث احتفلت مؤخراً "ناشيونال جرافيك" _باليوم العالمي للمحيطات في الثامن من يونيو الجاري_ معلنةً أنّ المياه حول القارة القطبية الجنوبية ستعرف الآن بأنّها المحيط الخامس على كوكب الأرض. و أشارت المنظمة إلى أنّه أطلق على المسطح المائي الذي يحيط بالقارة القطبية الجنوبية اسم "المحيط الجنوبي" بعد أن أضاف رسامو الخرائط أربعة محيطات على الأرض منذ أن بدأ المجتمع في رسم الخرائط عام 1915، و هي المحيط الأطلسي و المحيط الهادئ و المحيط الهندي و القطب الشمالي.   و من المحيطات إلى الفضاء و حديث دار بين ذرتين! تمكن لأول مرة فريق بحثي مشترك من جامعات هولندية و ألمانية من الاستماع لمحادثة تجريها ذرتان معاً مستخدمين تقنيات غاية في الدقة، و بالطبع فإنّ الذرات لا تتحدث مع بعضها كما يفعل البشر، لكنها تفعل شيئاً شبيهاً، و هو أنّها تستشعر بعضها و تتبادل الإشارات معاً بحيث توجه كل منها الأخرى لتعمل شيء ما داخل أي منظومة تتكون من الذرات.   و ننتقل إلى غرائب العالم مع منحوتة الفنان التشكيلي الإيطالي "سالفاتور غارو" غير المرئية التي بيعت بأكثر من ثمانية عشر ألف دولار في مزاد علني بعد أن حدد سعرها مسبقاً إلا أنّه تلقى العديد من العروض فقام برفع السعر. الشيء الوحيد الملموس الذي سيحصل عليه المشتري هو شهادة ملكية موقعة و مختومة من الفنان. فالمنحوتة مصنوعة من الهواء و الروح، و تهدف إلى تحفيز خيال المشاهد، و هي موجودة و لكن لا يمكن رؤيتها. كما طالب الفنان بشروط لوضع المنحوتة غير المرئية في منزل خاص و ضمن مساحة يبلغ طولها و عرضها خمسة أقدام دون الحاجة إلى إضاءة نظراً لعدم وجودها بالأساس. لا أعتقد بتاتاً أنني من هواة هذا الفن و أن أدفع مبلغاً من المال على شيء غير موجود. و ماذا عنكم؟

انتصارات و احتفالات

نشرة الأخبار

أسبوع حافل مضى عمّت الاحتفالات فيه أرجاء العالم، نبدأ من: احتفلت تركيا مؤخراً احتفالاً كبيراً بذكرى مرور أكثر من خمسمائة سنة على فتح القسطنطينية التي أصبح اسمها مؤخراً "إسطنبول". و قد فتح العثمانيون هذه المدينة عام (1453) على يد السلطان محمد الثاني الملقب (بالفاتح)، و دوت أصوات المدافع مجدداً حول أسوار المدينة القديمة. و حضر هذا الاحتفال التاريخي نحو مليون زائر استمتعوا بالمعزوفات التراثية العسكرية و الألعاب النارية. و لابد أن نستذكر معاً بهذه المناسبة الحديث النبوي الشريف الذي جاء فيه: "لتفتحنّ القسطنطينية، فلنعم الأمير أميرها و لنعم الجيش ذلك الجيش". و من احتفالات تركيا إلى غزة الأبية التي عاشت أياماً من الاحتفالات مع العالم الإسلامي بما كبدته من هزيمة للاحتلال الصهيوني الغاشم بعد عدوانه على منطقة " الشيخ جراح" _ و هو حي في القدس الشرقية_ و إيقاف إطلاق النار بين الطرفين . نصرهم الله و أعاد لنا قدسنا المحتل. و من الاحتفالات الواسعة إلى احتفال متواضع في منزل آل "إبراهيمشه" بفوز ابنهم "برنارد" بميدالية برونزية في الأولمبياد الآسيوي للمعلوماتية الذي نظمتها إندونيسيا "عن بُعد" في الثاني و العشرين من أيار الماضي بمشاركة ثمانمائة و خمسة و أربعين طالباً و طالبة ًمثّلوا خمساً و ثلاثين دولة. بارك الله بك يا ابن حلب الشهباء، و وفقكم أحبتي في اختباراتكم.

منازل و أكثر!

نشرة الأخبار

في أخبارنا لهذا اليوم سنروي قصة منزلين لم يبقيا على حالهما كمنازل ننام فيها و نأكل و نعيش بل أخذ كل منهما طابعاً مختلفاً، أحدهما أصبح حديقة تنتج محاصيل و خضراوات طازجة، و الآخر أصبح متحفاً يضم قطعاً أثريةً رائعة! هل تشوقتم للمزيد من التفاصيل؟ هيّا إذاً نبدأ بحديقة الشاب حسام شعبان خريج كلية الهندسة الزراعية الذي لاقت صوره حفاوةً بالغةً بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، بسبب تحويله سطح منزله إلى أرض زراعية منتجة للخضار و الفاكهة، باذلاً في ذلك جهداً كبيراً في الوصول إلى هذه النتيجة الرائعة من ثمار الطماطم و الكوسا و غيرها الكثير. و يسعى حسام إلى تعميم تجربته الناجحة عن طريق إطلاق مبادرة أسماها "مزرعة بيتنا" لينحو الجميع نحوه في استثمار منازلهم في إنتاج الغذاء المفيد. هل جربتم أصدقائي أن تزرعوا نوعاً من أنواع الخضار و يثمر بين أيديكم؟ شاركونا صوركم على المنتدى إن أمكن ذلك...   في بيتنا الثاني لهذا اليوم يصحبنا العراقي فخري الطائي مع نحو 5 آلاف قطعة تراثية و أثرية في منزله الواقع في مدينة الموصل شمال العراق، بعد أن حوّله إلى متحف عام مؤقت؛ بهدف المحافظة على تراث الموصل من أضرار الحرب التي مرّت عليها. تضم مجموعته أكثر من 5 آلاف قطعة تراثية، و يزوره عشرات الزوار يومياً الذين عبروا عن سعادتهم البالغة في رؤية المقتنيات الأثرية، كما أعجبتهم الفكرة كثيراً. و الآن بعيداً عن المنازل و إلى المستنقعات تحديداً، حيث اكتشف عالم أسترالي في غينيا الجديدة نوعاً جديداً من الضفادع، عرف باسم "ضفدع الشوكولاتة". و جاءت تسميته بسبب لونه الذي يشبه الكاكاو، و اكتشفه ستيف ريتشاردز المتخصص في علم الضفادع لأول مرة عام 2016، لكن بسبب صعوبة البيئة التي يعيش فيها الضفدع، لم يتمكن من دراسته بشكل كامل و التأكد من أنه ينتمي لفصيلة جديدة إلا مؤخراً. في الختام لا يبقى إلا السلام... فدمتم بأمان و سلام أصدقائي و إلى اللقاء مع نشرات قادمة.

لا ثالث لهما

نشرة الأخبار

في جعبتي لهذا اليوم خبران اثنان لا ثالث لهما، الأول له علاقة بالصابون و الثاني يتعلق بمدينة غارقة! فهيّا إلى التفاصيل المتعلقة بهما... ففي حالة نادرة و غير مألوفة، يجمع رجل عراقي يدعى "يونس غفور" أنواعاً مختلفةً من قطع الصابون بلغ عددها حتى الآن 1450 قطعة صابون، تتضمن نحو 811 نوعاً مختلفاً، و منها "جمال" و "لوكس" اللذان كانا يُنتجان في ستينيات القرن الماضي. يحتفظ يونس البالغ من العمر (78 عاماً) بقطع صابون يتجاوز عمرها 100 عام، و منها قطعة صابون سوداء عمرها أكثر من قرن من الزمن، بالإضافة إلى قطع أخرى يتجاوز عمرها 6 و7 عقود. قطع الصابون موجودة داخل معرض خاص في بيته، و وصلته عدة أنواع مميزة و فريدة كهدية من دول عربية و أوروبية، و مما جعل الأمر يكتمل هو أن يونس يعيش في مدينة السليمانية و هي تشتهر بصناعة الصابون، و يوجد فيها حي مشهور و تاريخي، اسمه "صابونكران" تيمنا بهذه الصنعة.    بعد الصابون هيّا نسكب الماء و نقرأ الخبر المتعلق بظهور قرية إيطالية بغتة من تحت مياه بحيرة، بعد أن كانت غارقةً لعقود طويلة! ظهرت القرية الغارقة من تحت بحيرة ريسيا، شمالي إيطاليا لأول مرة منذ أكثر من 70 عاماً، و كانت في السابق موطناً لمئات الأشخاص، قبل أن تغمرها المياه في منتصف القرن الماضي إثر أعمال خاصة بإنشاء محطة ضخمة لتوليد الطاقة الكهرومائية. و يتم الآن تجفيف البحيرة، التي تقع بالقرب من الحدود الإيطالية مع النمسا و سويسرا مؤقتاً لإصلاح خزان، و يظهر منها برج مدبب خارج من البحيرة، ليكون بمنزلة الإشارة البارزة على وجود القرية القديمة المختبئة في أعماقها.

أخبارٌ في لوحات

نشرة الأخبار

"حتى لو أعطيتها لي مجاناً" فلن أقبلها، هذا ما ستقوله لو رأيت هذه اللوحة الغريبة التي بيعت في مزاد علني في داركريستيز بمدينة نيويورك، بأكثر من 38 مليون دولار أميركي! لمَ لن تقبلها؟ لأنك لن ترى في اللوحة سوى مستطيل أزرق بلا أي تفاصيل أخرى، و تحمل اسم "بدون عنوان"، و هي اللوحة قبل الأخيرة التي أنجزها مارك روثكو الذي له تاريخ طويل في بيع اللوحات الفنية الغريبة بأسعار خيالية. العمل الفني يبدو بسيطاً، و لكن الخبراء يقولون إن العمل الزيتي على القماش يتميز بدرجات مختلفة من اللون الأزرق التي "تتحول و تلمع" أثناء التقاطها للضوء، و بدورها "تجسد روح أعمال حياته". بعد هذا التبرير هل ستغير رأيك باللوحة و تشتريها بذاك المبلغ المذكور؟ لوحتنا البسيطة الثانية ليس فيها سوى ابتسامة فرح لطفلين في غزة بعد نجاحهما في إنقاذ سمكتهما من المنزل بعد القصف الإسرائيلي على القطاع. حيث أظهر مقطع فيديو عرض مؤخراً هذين الطفلين و هما يحملان السمكة الموضوعة في وعاء مياه صغير و هم يقولون "طلعناها و أنقذناها من الدار" لترد أخته الطفلة "نانا" التي كانت تقف بجواره قائلة "و الحين العصافير بدنا ننقذها". فرّج الله عن أهلنا في فلسطين، و رزقهم نصراً على أعدائهم يشمل البشر و الحجر و الطير و كل ذرة من ترابها الطاهر.   أما لوحتنا الأخيرة فهي تتناول الحديث عن نظارة ابتكرها طالب مصري يدعى عمر عبد السلام يمكنها ترجمة الصوت إلى لغة الإشارة، مما يساعد الصم و البكم على الاندماج أكثر في المجتمع و يقلل من مشكلات التواصل لديهم، و بخاصةٍ في حال عدم قدرة الكثيرين على التواصل بلغة الإشارة التي يستخدمها الصم و البكم، حيث يضطرون للكتابة لهم على ورق لإيصال المعاني التي يقصدونها، و هو الأمر الذي قد لا يكون له جدوى إذا كان من يعاني عدم القدرة على السمع و الكلام، لا يستطيع القراءة و الكتابة أيضاً. معرض أخبارنا لهذا اليوم انتهى، نلقاكم في صالات أخرى و لوحات مميزة من العالم.

جَمَلٌ و مثلجات و أغنية

نشرة الأخبار

جمَلٌ و مثلجات و أغنية ... ثلاث كلمات تختصر نشرتنا لهذا اليوم أصدقائي فالجمل هو "روشان" الذي ينتظره الطلاب بشغف في إقليم بلوشستان، إذ يمثل لهم مكتبة متنقلة تحمل الكتب للمنقطعين عن المدرسة التي أغلقت جراء فيروس كورونا، حيث يأتي الجمل روشان كل أسبوع فيأخذ الأطفال منه ما يحمله من كتب و يعيدون الكتب التي استعيرت الأسبوع الفائت. الفكرة رائعة و تنفيذها عن طريق الجمل جعلت للأمر خصوصية و تفرداً، يختلف عن المكتبات المتنقلة الاعتيادية. هل تقترحون حيواناً آخراً يقوم بمثل مهمة روشان؟ هيّا شاركونا   من روشان ننتقل إلى روما التي تحتفل بتعيين جوزيه مورينيو مدرباً جديداً لنادي روما، و سيبدأ مهامه مع النادي المنافس في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم بعد نهاية الموسم الجاري. ليس الغريب هو الاحتفال بل طريقته، فبمجرد وصول مورينيو إلى إيطاليا أطلق متجر للآيس كريم في روما نكهة بعنوان "الاستثنائي"، و هو لقب مورينيو و وصفها بأنها تحتوي على "نسيم هواء منعش و سعادة و طاقة" و تمزج بين مذاق حمضيات و شوكولاتة بيضاء. كما تم الاحتفاء بعودة مورينيو إلى إيطاليا من خلال جدارية مرسومة في حي "تستاتشو" تظهر المدرب و هو يقود دراجة نارية (فيسبا) و يرتدي وشاح روما شاركونا بأغرب طريقةٍ احتفلتم بها في حياتكم؟   بقي لدينا الأغنية، ترى ما قصتها في نشرة اليوم؟ إنها الأغنية التي أطلقتها شركة "جوجل" الأميركية مؤخراً بهدف التشجيع على تلقي اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد، و هي متاحة لمستخدمي منتجات الشركة. يؤدي "أغنية اللقاح" مساعد "جوجل" الصوتي، و تقول كلمات الأغنية: "فلنحتفل لأنه أصبح لدينا لقاح يعيدنا إلى روتيننا القديم، فقد تم إصداره لبناء مناعتنا بينما نهتم بمجتمعاتنا". و رغم كلمات الأغنية البسيطة، فإن "جوجل" تأمل أن تشجع المترددين من أجل الحصول على جرعة اللقاح. نلقاكم في نشرات قادمة انتظرونا

من جديد العالم

نشرة الأخبار

مرحباً بكم أصدقائي مع نشرة جديدة من نشرات موقع سبيستون التي تقدم لكم الجديد دوماً، و اليوم جديدنا يبدأ من "متحف القصور الملكية العثمانية" في إسطنبول الذي اكتملت أعمال الترميم فيه مؤخراً، ليكتسب بعدها حلة جديدة جعلته مركز اهتمام للسياح، و ليس غريباً أن يجذب الاهتمام فهو يمتد على مساحة تبلغ 11 ألف متر مربع، و يضم 34 قاعة و553 عملاً فنياً، و هو مرشح اليوم ليكون مركزاً جديداً للثقافة و الحياة الفنية في تركيا.  يحتوي المتحف على مجموعات للوحات فنية تعود للفترة بين القرنين السادس عشر و العشرين الميلاديين، و يضم لوحات للسلاطين العثمانيين و صوراً لأحداث تاريخية مهمة و أعمالاً استشراقية و طبيعية، فضلاً عن لوحات لمدينة إسطنبول و طابعها الحضري و العمراني في تلك الحقبة.   ثاني أخبارنا لهذا اليوم من المغرب التي قام بعض صناع المحتوى الشهيرون فيها بارتداء زي عمال النظافة الرسمي، و رافقوا عمال إحدى شركات النظافة بالرباط في رحلتهم اليومية لتنظيف الأحياء و جمع النفايات. تهدف مبادرة هؤلاء المشاهير إلى تمرير رسائل للجمهور منها رد الاعتبار لعمال النظافة، و توعية المجتمع بقيمة هذا العمل النبيل، و بضرورة تغيير بعض السلوكيات اليومية التي تبدو بسيطة، لكنها ذات أثر كبير على يوميات عمال النظافة.  و قد لقيت الحلقات تفاعلاً بين الملايين ممن يتابعونهم، و بخاصةٍ أن البرنامج قد أطلق بمشاركة عدد من المؤثرين و صناع المحتوى على مواقع التواصل الاجتماعي. برأيكم ما السلوكيات البسيطة التي قد تكون ذات أثر كبير على يوميات عامل النظافة؟ خطر في بالي عدم رمي الأوساخ على الأرض مهما كانت صغيرة، و التبسم في وجه عامل النظافة و تقدير جهده و عمله و تقديم هدايا رمزية له من باب شكره، و أنتم هل خطرت في بالكم سلوكيات أخرى؟ شاركونا بها. ننتقل إلى خبرنا الأخير و هو عن سيارة "القدس رايز" و هي أول سيارة كهربائية محلية الصنع تم تصنعيها بشكل كامل في لبنان، و أعلنت عنها شركة "إي في إليكترا" الناشئة مؤخراً. تحمل السيارة في مقدمتها شعاراً ذهبياً يجسد قبة الصخرة، و من المؤمل أن تبدأ الشركة إنتاج ما يصل إلى 10 آلاف سيارة في لبنان خلال هذا العام. يبلغ سعر السيارة الكهربائية 30 ألف دولار، و تخطط الشركة المصنعة لإنشاء نحو 100 محطة شحن في مناطق متفرقة من البلاد، لتزويد مركباتها بالطاقة. ما رأيكم بخطوة دخول البلاد العربية ميدان صناعة السيارات؟ و ما رأيكم بسيارة "القدس رايز" هل أعجبتكم؟

استقبالات رمضانية

نشرة الأخبار

أخبرونا أصدقائي، كيف استقبلتم شهر رمضان المبارك؟ و ما طقوسكم الخاصة للترحيب بهذا الضيف العزيز على قلوبكم؟ بالنسبة إلي استقبلته بتجهيز المنزل، و بالاستعداد الروحي و النفسي لتلقي نفحاته الغالية على قلبي، أما بما يتعلق ببعض الدول العربية فقد كان الاستقبال متنوعاً ما بين صوت المدفع و الغوص تحت الماء و غيرها مما سنعرفه من خلال نشرتنا لهذا اليوم فقد شهد سكان مصر في ليلة استقبال الشهر الكريم، حدثاً فريداً ترقبوه طويلاً و هو ضرب "مدفع رمضان" من قلعة صلاح الدين الأيوبي في القاهرة، بعد غيابِ استمر نحو 30 عاماً، إذ عاد ليكون جزءاً من الحفاظ على التراث الأثري للقلعة، أما غياب المدفع فقد كان بسبب خضوعه لعمليات الترميم التي شملت إزالة طبقة الصدأ من جسم المدفع و تنظيفه من الداخل. أما في الأردن فقد كان الاستقبال للشهر الكريم من خلال الغوص في أعماق البحر في خليج العقبة، إذ نشر مقطع فيديو يظهر فيه غواصون تحت الماء يرتدون الزي العربي التقليدي، و يحملون لافتة مكتوب عليها: "جمعية العقبة للغوص.. كل عام و أنتم بخير بحلول شهر رمضان المبارك"، و على جانبيها أعلام أردنية، على أنغام الأنشودة الرمضانية "مرحب مرحب يا هلال". و وثق الفيديو مشهداً لأحد الغواصين يحمل مجسماً لهلال مع فانوس رمضان تحت الماء، في حين يقدم آخر القهوة العربية من "الدلة" لغواص آخر تظاهر بأنه يشربها.   نختم مراسم احتفالاتنا في إستنبول التي احتفى المسلمون فيها بحلول شهر رمضان في مسجد آيا صوفيا بإسطنبول لأول مرة منذ 87 عاماً، و ذلك بعد تحويله من متحف إلى مسجد العام الماضي. و قد شهد المسجد رفع للأذان و تكبيرات عبرت عن فرحتهم برفع الأذان لأول مرة في شهر رمضان. كل عام و الأمة العربية و الإسلامية بألف خير، و رمضان كريم عليكم أصدقائي أينما كنتم.

واحدٌ و اثنان

نشرة الأخبار

اثنان من الإمارات العربية المتحدة و واحدٌ من المغرب، إنها أخبار نشرتنا لهذا اليوم فهيا نعرف كل واحدِ منها على حدة. من المغرب جئنا لكم بخبرٍ عن شابٍ موهوب بالرسم و لكن ليس بالألوان بل بحبوب الشاي و خيوط الزعفران، يدعى محمد أوتي، ينقع هذه المواد في وعائين مختلفين بهما ماء، و يتركهما مدة من الزمن إلى أن يتشرب الماء لون المادة المنقوعة فيه. يبدع محمد بنقل مشاهد من بيئته الصحراوية، و يرسم بيوتاً طينية بألوان باهتة غير ناصعة، ثم يشعل نار موقد الغاز، و يحرك الورقة فوقها يميناً و يساراً، فتبدأ ألوان الرسمة تظهر شيئاً فشيئاً إلى أن تتضح معالمها. تتميز لوحاته بغلبة لونين؛ اللون البني المائل للصفرة الذي يُستخلص من منقوع الزعفران الحر، و اللون الأسود الذي مصدره منقوع الشاي، و يستعين أحياناً بألوان أخرى كالأزرق الذي يستخرجه من حجر النيلة؛ ليلوّن السماء و المياه. أحسنتَ صُنْعَاً يا محمد، فلوحاتك تشهد على إبداعك فعلاً.   أخبار الإمارات نبدأها من نورا المطروشي التي أعلن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم مؤخراً عن اختيارها من بين أكثر من 4000 متقدم، لتكون بذلك أول رائدة فضاء عربية، سيبدأ تدريبها قريباً ضمن برنامج ناسا لرواد الفضاء. نبارك لنورا اختيارها لهذا المنصب، و ندعو الله أن يوفقها في مهمتها الجديدة مع رائد الفضاء الثاني الذي تم اختياره أيضاً و هو محمد الملّا.  نبقى في الإمارات و خبر إطلاق الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، حملة "100 مليون وجبة"، بهدف توفير الدعم الغذائي خلال شهر رمضان في 20 دولة حول العالم. تعد المبادرة أكبر حملة إنسانية من نوعها على مستوى المنطقة، و هي استكمال لحملة "10 ملايين وجبة" التي أطلقت في العام 2020 لدعم الفئات المحتاجة محلياً التي تضررت بسبب التحديات التي أفرزتها أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد. انتهت أخبارنا... دمتم بأمان الله.

من أخبار العالم

نشرة الأخبار

ختمنا نشرة الأسبوع الماضي بالسلحفاة التي دخلت موسوعة غينيس و نبدأ نشرتنا لهذا الأسبوع أيضاً بموسوعة غينيس التي دخلها الأميركي أوغستين ألانيس مؤخراً، و ذلك بعد مشاهدته لفيلم "المنتقمون: نهاية اللعبة" (Avengers: Endgame)  191 مرة داخل صالات العرض. حيث نشر ألانيس صورة له -برفقة شهادة غينيس و بجواره صورته مع فريق عمل الفيلم- و عبر في لقاء له عن تعلقه بشخصية ستيف روجرز، المعروف في الفيلم بـ "كابتن أميركا"، كما ذكر بعضاً من الصعوبات التي واجهها في طريق تسجيل الرقم القياسي، أنه تخلى عن حياته الاجتماعية مع عائلته و تراجع أوقاته في الصالة الرياضية، إضافة إلى إدارة ساعات عمله لتناسب أوقات عرض الفيلم. و لكنه في الوقت نفسه تعلم من الفيلم مجموعة من القيم مثل البر و اللطف و التفكير في الآخرين قبل نفسه. ما رأيكم أن ندخل غينيس في عدد مرات مشاهدتنا لأحد برامج سبيستون، ترى ما البرنامج الذي ستختارونه؟   من غينيس إلى مبادرة  "فيري نايل"  التي لفتت الأنظار في مصر، بعدما نجحت في جمع نحو 54 طناً من النفايات من نهر النيل، بمشاركة 3800 متطوع. و قد أشركت المبادرة الصيادين في مهمة تنظيف النهر، إذ يقومون بجمع الزجاجات البلاستيكية من مجرى النيل و بيعها عبر المبادرة إلى مصانع إعادة التدوير. كما استهدفت المبادرة في الأساس التوعية بخطورة الإسراف في استخدام المنتجات المصنوعة من البلاستيك و ضرورة عدم إلقائها في نهر النيل، خاصة أنه يحتاج فترة طويلة تصل إلى 30 عاماً حتى تتحلل و تتخلص البيئة من آثارها. ما آخر مبادرة نافعة قمتم بها في حيكم أو في مدرستكم؟    نختم نشرتنا مع العراقي ساسان دلشاد (12 عاماً) الذي عثر على سنجاب صغير لم يتجاوز حجمه راحة يده في قريته بإقليم كردستان، فرعاه لمدة 4 أشهر، و استطاع أن يهيئ لغة حوار خاصة بينهما، فعلمه بعض الحركات اللافتة التي لا يقوم بها إلا الإنسان، و منها أنه يقول للسنجاب: انحنِ لأقبّل رأسك، يستجيب له السنجاب و ينحني على الفور، واضعاً رأسه بالقرب من فم الفتى ليقبّله و غيرها من الحركات مثل الصراخ أو نقر القفص بأسنانه عندما يطلبُ الحليب أو عندما يجوع، و دحرجة نفسه عند رغبته باللعب.

من عالَمنا

نشرة الأخبار

نشرتنا الجديدة وصلت أصدقائي، فهيّا نقرأ ماذا في جعبة العالم من أخبار جديدة! لننطلق من اليابان التي لم تمنع ظروف كورونا سكانها من الاستمتاع بموسم الكرز الذي يحتفلون به كل عام، فقد توافد سكان طوكيو إلى المتنزهات و المعابد و الأضرحة و كذلك إلى ضفاف الأنهار للاستمتاع بأزهار الكرز في موسمها المنتظر الذي يدعى "هانامي" و هو مناسبة يتنزه خلالها اليابانيون ضمن مجموعات و يتناولون الطعام تحت ظلال الأشجار التي تتدرج ألوان أزهارها من الأبيض إلى الوردي. ربما كان الطقس الجيد و الشوق الكبير لهذه المناسبة سببان كافيان لخروج كثير من الناس لالتقاط صور لأنفسهم تحت أشجار الكرز، أو الاستمتاع برحلة بالقارب في النهر المحيط بالقصر الإمبراطوري. و لكن يبدو أن جميع المتنزهين ملتزمون بارتداء الكمامة و هذا أمرٌ جيد!. الآن إلى شباك التذاكر و فيلم "رايا و التنين الأخير" (Raya and the Last Dragon)  الذي أنتجته ديزني مؤخراً، و الذي نجح في تصدر شباك التذاكر في أميركا الشمالية متفوقاً على الأفلام المنافسة، إذ بلغت إيراداته حتى الآن 85.5 مليون دولار، رغم عدم تحقيقه للنجاح المتوقع في بداية عرضه إذ اقتصر على بعض دور العرض فقط. تدور قصة الفيلم في جنوب شرق آسيا، و يعكس تنوع الثقافات و الهويات في البلدان هناك، من عادات الطعام المختلفة، و الطراز المعماري و غيرها، كما يحوي مساحات شاسعة و متنوعة من المعالم الطبيعية الخلابة، و الغابات الخضراء و الصحاري الشاسعة و المراعي الخصبة. علينا نقل الخبر، و عليكم مشاهدة العمل لمعرفة ما آلت إليه الأحداث بأنفسكم، و الاستمتاع به برفقة عائلاتكم.   آخر أخبارنا سيكون مع موسوعة غينيس للأرقام القياسية التي احتفت مؤخراً بأقدم سلحفاة معمرة في العالم، يبلغ عمرها 188 عاماً! تدعى السلحفاة "جوناثان"، و تعيش في جزيرة سانت هيلينا النائية في جنوب المحيط الأطلسي، و قد أُحضرت من سيشل عام 1882، و يعتقد أنها ولدت عام 1832، مما يشير إلى جوناثان قد عاصرت الحرب العالمية الأولى و الثانية، و الثورة الروسية و غيرها من أحداثٍ كثيرة و طويلة... أخبارنا انتهت ... نلقاكم في نشرات قادمة... وداعاً

نشرة و هدايا

نشرة الأخبار

من أستديو الأخبار في موقع سبيستون نحييكم أصدقائي، و نقدم لكم نشرة الأسبوع المنوعة: عمّت الاحتفالات بعيد الأم أرجاء العالم، حتى وصلت إلى محرك البحث الشهير "جوجل" الذي احتفل به مؤخراً عن طريق تغيير شعاره، و فتح المجال أمام زواره لتصميم بطاقات معايدة غرافيك إلى الأمهات من خلال النقر على واجهته الرئيسة، و اختيار بعض الرسوم التعبيرية مثل القلب أو الفراشة و غيرها و إرسالها عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي.   خبرنا الثاني عن المصرية "رانيا القلا" التي أهدت الطبيعة مادةً جديدةً قابلة للتحلل بهدف استخدامها بديلاً للبلاستيك المضر بالبيئة. إذ تصنع رانيا المادة من قشور البيض و المكسرات التي تجمعها من المطاعم و المتاجر و ما تجمعه من أفراد أسرتها أيضاً، و تحولها إلى مسحوق مع تسخينها إلى درجات حرارة معينة بحيث يمكن استخدامها لاحقاً في صنع المنتجات المختلفة مثل مواد التجميل و الطاولات و غيرها. تطلق رانيا على الأستديو الخاص بها اسم (شل هومدج)، و قد فازت بجائزة من إيطاليا عام 2017، و قدمت هذه المادة في إطار بحثها للحصول على درجة الماجستير من الجامعة الألمانية بالقاهرة. أما خبرنا الأخير فهو عن دمية "روزي بو" الجديدة التي ابتكرتها شركة ألعاب في إيرلندا مستوحاة من طفلة مصابة بمتلازمة داون تبلغ من العمر 6 أعوام. تشبه الدمية الطفلة روزي بارنيت التي تعيش في مقاطعة ويلتشير، جنوبي بريطانيا، و جاءت صناعتها احتفالاً باليوم العالمي لمتلازمة داون، الذي يوافق 21 مارس من كل عام. يبلغ ثمن الدمية الجديدة 30 دولاراً، و تتميز بجواربها غريبة الشكل و أحذيتها الداعمة التي تساعد على المشي. يبدو أن نشرتنا حافلة بالهدايا و الإهداءات، فلا بد أن نسألكم أنتم أيضاً ماذا قدمتم لمن حولكم من بيئة و أصدقاء و محتاجين هدايا و عطاءات؟ هلّا شاركتمونا، لنستفيد من أفكاركم... دمتم بخير و نلقاكم في نشرةٍ قادمة ، إلى اللقاء.

خبرٌ و خَبَران

نشرة الأخبار

خبرٌ من الصين و خبران من مصر و تنتهي نشرتنا لهذا اليوم، فهيّا نعرف ماذا حدث؟ افتتح "فندق الدب القطبي" في الصين أبوابه أمام ضيوفه و نزلائه، ليقدم لهم فرصة مشاهدة الدببة القطبية على مدار الساعة من غرفه البالغ عددها 21 غرفةً، و يحتوي الفندق على جليد صناعي و برك مياه صغيرة ملائمة لعيش الدببة فيه. يشكل الفندق الغريب من نوعه جزءاً من متنزه "هاربين بولار لاند" الترفيهي في إقليم هيلونغجيانغ الصيني، و بحسب وسائل الإعلام الصينية فإن الفندق يشهد إقبالاً كبيراً من الزوار كما أن نسبة الإشغال سجلت 100% خلال الفترة التجريبية. أخبروني هل تفضلون قضاء يوم مع الدب القطبي؟ أم الفكرة غير مقبولة بالنسبة إليكم؟   في مصر الحدث هو إطلاق مبادرة تهدف إلى رفع الحالة النفسية لسكان القرى و الأحياء الشعبية في مختلف محافظات مصر من خلال الألوان. المبادرة تحمل اسم "مشروع السعادة" و قام بإطلاقها نحو 35 شاباً و فتاة مصرياً بهدف نشر السعادة في تلك المناطق و تأهيل السكان المحليين نفسياً، عبر إعادة تصميم المنازل بألوان مبهجة تتناسب مع البيئة المحيطة لكل منطقة. يجوب فريق السعادة من أقصى جنوب مصر إلى الدلتا، ليرسم البهجة على وجوه سكان الأحياء الشعبية و القرى، بتلوين واجهات المنازل و المباني المحيطة. فعلاً مبادرة رائعة، و هل هناك شيء يجلب السعادة أكثر من الألوان!    خبرنا المصري الثاني و الأخير في نشرة اليوم هو ما اكتُشف مؤخراً في منطقة الواحات البحرية جنوب غرب القاهرة، إذ اكتَشفت بعثة أثرية نرويجية-فرنسية عاملة في مصر، بنايات أثرية في موقع استوطنه رهبان منذ القرن الخامس الميلادي. المباني المكتشفة مشيدة من حجر البازلت و منحوتة في الصخر، فضلاً عن وجود مبان أخرى مشيدة من الطوب اللبن. حملات الاكتشاف ما تزال تنقّب و تبحث عن مكتشفات جديدة كل يوم، ربما نطلعكم على جديدها في النشرات القادمة. انتهت نشرتنا أما حبنا لكم فلا ينتهي، فكونوا بخير و انتظرونا على الدوام

أخبار سبيستونية

نشرة الأخبار

في نشرتنا لهذا اليوم باقة من الأخبار الوردية الرائعة و المميزة التي تحملها سبيستون إليكم كما يحمل الربيع إلى العالم الزهور و المناظر الخلّابة المذهلة. نستهل نشرتنا مع المرأة التي يحتفل العالم أجمع بيومها العالمي الذي يأتي في الثامن من آذار/ مارس من كل عام، و ليكون خبرنا بمنزلة الهدية السبيستونية المميزة التي تقدمها قناة شباب المستقبل للأم في كل بقاع العالم، فمن جديد المحطة أصدقائي أنها أطلقت فقرة جديدة بعنوان "أنا و طفلي" موجهة للأمهات و أطفالهن دون سن السادسة، و قد بدأ عرض الفقرة في السابع من مارس، و سيستمر عرضها بصورةٍ يومية، كما ستكون الفقرة متوفرة على تطبيق سبيستون غو مع مجموعة أكبر من البرامج و الأغنيات. انتظرونا في مقال خاص يتحدث عن تفاصيل متعلقة بالفقرة، فهناك كثير بانتظار الأمهات وبانتظاركم أصدقائي   تتضمن فقرة أنا و طفلي الجديدة باقة من الأعمال و الأغاني التعليمية و الترفيهة المميزة، و بعضها متوفر باللغتين العربية و الإنجليزية، و نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر، أعمال مونباغ و سمارتا و حقيبتها العجيبة و ليو الشاحنة و غيرها من الأعمال و البرامج الحصرية المميزة.   تجدر الإشارة أصدقائي إلى أن فقرة "أنا و طفلي" ليست الجديد الوحيد في قناة سبيستون بل سيكون هناك باقة من المفاجآت الأخرى التي تحضرها القناة خلال شهر آذار مارس الجاري، لعرضها على الشاشة و على تطبيق سبيستون غو أيضاً...  فكونوا على انتظار و استعداد لكل جميل نعدكم بأنه سيكون كما تحبون و أكثر.

بلا طيور!

نشرة الأخبار

أخبارنا لهذا اليوم فيها طعام و شراب و لكن لا يوجد فيها طيور! ما القصة ؟ هيا نقرأها معاً... الشراب هو القهوة و غيرها من المشروبات الساخنة التي يقدمها الشاب الأردني "فادي أحمد" عبر سيارته الكلاسيكية فولكسفاجن خضراء اللون التي تصطف في أحد شوارع عمّان الأردنية. إذ قام الشاب البالغ من العمر (33 عاماً) بتحويل هذه السيارة إلى محل متنقل على الطريق متخصص بتقديم  المشروبات الساخنة على اختلافها من قهوة، و شاي، و أعشاب للمارة و لقائدي السيارات بصورةٍ خاصة. ربما يتطور الأمر مع هذه السيارة الكلاسيكية و تصبح مطعماً يقدم المأكولات الطازجة، من يدري؟ أما الطعام فهو ما حدث مع الشابة المصرية "مروة عبد الجواد" التي أصبحت صاحبة أول مطعم نباتي مصري في مدينة إسطنبول، بعد أن قدِمت منذ أكثر من عامين إلى تركيا للسياحة، ثم تعاونت هي و زوجها في إنشاء مطعم "كيم كوم" النباتي الذي بدأ بتقديم وجبات مصرية مع إضافة بعض النكهات المتنوعة الجديدة و بأسعار زهيدة، و بعد محاولات عديدة نال المطعم شهرة واسعة بسبب الإقبال على طبق الكُشري المصري التقليدي الذي لقي رواجاً كبيراً بين الأتراك من محبي الطعام النباتي. أخبرونا هل تحبون الكُشري؟ أم أنكم لم تسمعوا به من قبل؟ بعد الشراب و الطعام، دعونا نودع  طيور الكناري و البرقش و الببغاوات من أقفاصها الصغيرة الموجودة في سوق الطيور في باريس. إذ أصدرت الحكومة قراراً بإغلاق هذا السوق الذي يعود تاريخه إلى القرن الـ 19 على اعتبار أنه ليس ملائماً للعصر الحالي، و بسبب حملة شنت ضده من منظمة معنية بحقوق الحيوان و خطط لتجديد الموقع أدت إلى اتخاذ مجلس المدينة قراراً بإغلاقه. يقام السوق أيام الأحاد على نهر السين، و يجذب السيّاح و سكان باريس،  و من المتوقع أن يتم إغلاقه بعد تجديد سوق الزهور الذي سيكون في الموقع نفسه، و ذلك ما بين 2023و2025 و حتى ذلك الحين يمكنكم أصدقائي شراء ببغاء أو عصفور الكناري أو أي نوعٍ من الطيور المغردة التي تفضلون اقتناءها. نلقاكم بنشرة أخرى... ابقوا بخير ... إلى اللقاء  

أخبار على الزلاجة

نشرة الأخبار

أخبارنا لهذا اليوم قادمة إليكم عبر الزلاجة كي تحمي نفسها من الثلج الكثيف الذي تحمله على كتفيها، هيّا لنتزلج معها و نعرف قصة هذا الثلج و ماذا في جعبته من أخبار نبدأها من النرويج التي تشهد في الأيام الأخيرة ندرة في تساقط الثلوج المتزامن مع حجر كورونا المنزلي، مما جعل النرويجيين يشعرون بالإحباط و خاصة أنهم معتادون على الثلج و اللعب به كل عام، لكن السلطات المعنية قررت إحضار الثلج لمنتظريه عبر شاحنات قلابة، إذ قامت بنقله إلى قلب أوسلو و ملأت الحلبات و مسارات الحدائق به، و تحولت الملاعب المغظاة بالعشب الأخضر إلى ساحات جليدية يلعب بها الصغار و الكبار. في القدس الشرقية الأمر كان مختلفاً بعض الشيء فالثلوج ملأت المكان و لكنها قادمة من السماء لا من الشاحنات القلابة، فقد اكتست القدس مؤخراً حلة بيضاء بهيّة بسبب التساقط الكثيف للثلوج لأول مرة منذ سنوات. و قد سارع فلسطينيون المدينة إلى اللهو بالثلج بعد منتصف الليل خشية ذوبانه في ساعات الصباح، كما تناقل آخرون عبر منصات التواصل الاجتماعي مشاهد التساقط الكثيف للثلوج على أماكن مختلفة، بما في ذلك المسجد الأقصى و قبة الصخرة المشرفة.   الثلج يكسو اللوحات أيضاً، فقد حقّق فنان هاوٍ يدعى " يان بيكو " في فنلندا نجاحاً هائلاً بتحقيقه رسمة عملاقة حفرها بوساطة خطاه في الثلج بمساعدة عدد من المتطوعين، مستقطباً جمهوراً واسعاً. الرسمة تقع في دائرة قطرها 160 متراً من المساحة المكسوة بالثلج، و قد بدت من الأعلى كأكبر رسمة في الثلج، و لا يمكن لمس جمالها من الأرض، فلا تظهر تفاصيلها إلا من ارتفاع، فتنكشف خطوطها المتداخلة على شكل دوائر ماندالا عملاقة. صمم بيكو اللوحة على الحاسوب أولاً ثم جنّد متطوعين في صفوف مجموعة من هواة السير بأحذية الثلج، فاستخدموا حبالاً لرسم دوائر على الثلج تنسخ رسمة مطبوعة على خريطة، و قد قضوا في ذلك 3 ساعات و هم يمشون و يضحكون تحت شمسٍ شتائية و درجة حرارة تبلغ 10 تحت الصفر. أخبرونا هل هطلت الثلوج في بلادكم؟ و هل زاركم هذا الضيف الأبيض الخفيف؟

من ثلاث دول

نشرة الأخبار

تتقن الأخبار فن التنويع، و لا أحد يستطيع تخمين ما الذي تحمله لنا كل لحظةٍ و ثانية من منوعات و غرائب و أحداث تموج العالم شرقاً و غرباً، في هذا اليوم جمعت النشرة لنا أخباراً من كازاخستان و الأردن و الولايات المتحدة الأمريكية، و لكل منها قصة مختلفة... فقد شهدت كازاخستان هذا العام شتاءً قاسياً أسفر عن ظهور بركان جليدي في منطقة ألماتي، بلغ ارتفاعه حوالي 13.7 متراً، و هو يشبه البراكين الصخرية التي تنفث الحمم من باطن الأرض، إلا أنه ينثر الماء في الغلاف الجوي و يتجمد عند سقوطه مرة أخرى على السطح، و هكذا وبمرور الوقت يتشكل هيكل جليدي مجوف مذهل يتنامى مع الرذاذ المائي المتطاير المتجمد. يمكن رؤية براكين مماثلة لهذا البركان في الولايات المتحدة، حيث تندفع المياه من البحيرة تحت الغطاء الجليدي، مما يخلق أكواماً من الجليد، كما يمكن رؤيتها في الفضاء الخارجي أيضاً، كالذي اكتشفه العلماء عام 2016 على كوكب بلوتو.   إلى الأردن و إلى منزل "بتول العمري" ذات 16 عاماً التي تعلقت بالرسم منذ طفولتها، لتصبح أصغر رسامة تشكيلية محترفة في الأردن، كما حصلت على المركز الأول في مسابقة للرسم على مستوى مدارس المملكة، مسجلة مرتبة التميّز. بتول تعرف كيف تقسم وقتها ما بين مراجعة الواجبات المدرسية، و قراءة القرآن و حفظه الذي أتمت منه 15 جزءاً، أما بقية الوقت فهو مخصص للإبداع و الابتكار بالرسم و تعلم الجديد من خلال قنوات اليوتيوب التي تعتمد عليها في تعلم الرسم و إتقانه. أما في الولايات المتحدة فالخبر فيها عن ميشيل أوباما، زوجة الرئيس الأميركي الأسبق باراك أوباما، التي أعنت أخيراً عن عزمها تقديم برنامج لطعام الأطفال في 16 مارس/آذار القادم. البرنامج سيكون بعنوان "وافلز + موتشي (Waffles + Mochi)" حيث ستكتشف و تطبخ و نتناول طعاماً لذيذاً من جميع أنحاء العالم. يهتم البرنامج بمساعدة الأطفال على بناء عادات صحية و مساعدة العائلات المحتاجة في الطهي بمكونات طازجة في المنزل. و الآن انتهت جولتنا، و حان دورنا أن نسألكم؟ ما أخباركم؟ و أخبار إنجازاتكم؟ و ما نتيجة امتحاناتكم؟ ننتظر إجاباتكم بشوق، فشاركونا بها على المنتدى.

افتحوا الجريدة

نشرة الأخبار

أخبار جديدة فهيا نفتح الجريدة و نقرأ ما جاء فيها من منوعات فريدة الصفحة الرئيسة مكتظة بالعناوين البارزة، فهيا نقرأها معاً  أصغر فنانة تشكيلية في مصر تبدع لوحات رائعة رسام مغربي يبدع في رسم لوحات بأعواد الآيس كريم. عاصفة رملية تجتاح جبال الألب و تغيّر لونه إلى البرتقالي. لنقلب الصفحات و نقرأ مزيداً من المعلومات. الطفلة المصرية "شهد رضا المهدي" ذات العشرة أعوام، تظهر كرسامة تشكيلية تستضيفها وسائل الإعلام المحليّة في مصر بسبب موهبتها الفريدة بالرسم، التي تعلمتها من رسامين كبار عبر موقع اليوتيوب، مستفيدة من عطلتها التي قضتها في المنزل بسبب فيروس كورونا. تفضل شهد رسم البورتريه و تحب الخوض في رسم تفاصيل الوجه و الشعر و العيون، فضلاً عن هوايتها برسم المشاهير مثل: نجيب محفوظ، و شارلي شابلن، و غيرهما. و هي تطمح إلى تعلم رسم المناظر الطبيعية خلال الفترة المقبلة، و المشاركة في مسابقات أكثر، كما تحلم أن تصبح فنانة تشكيلية كبيرة. البداية المحرقة تنبئ عن نهايةٍ مشرقةٍ و هو ما نتمناه لك يا شهد. رسامنا الثاني في نشرة اليوم فنان مغربي صاحب خيال واسع و أنامل مبدعة، يحتفظ بأعواد المثلجات و يحولها إلى لوحاتٍ فنية تحمل تقاسيم وجوه شخصيات شهيرة. يدعى الفنان عبد الله دغالي، و هو يسعى لابتكار أسلوب خاص يقوده نحو التميز، لذا فهو يستخدم أدوات بسيطة غير مكلفة، و يترجم أفكاره و يمارس هوايته للرسم عبر عيدان المثلجات، بعد أن يحولها إلى لوحة صغيرة مربعة في تجربة فنية متفردة. تعلمنا الأخبار كل مرة أننا قادرون على جعل الأشياء البسيطة أحداثاً مميزةً، و لو كان هذا الشيء عود مثلجات نلقيه عادةً في سلة المهملات!   من الرسم إلى الطبيعة التي رسمت رسمتها البرتقالية على جبال الألب، إذ اجتاحت عاصفة رملية قادمة من الصحراء الكبرى منتجعات التزلج على الجليد في جبال الألب و صبغت الثلوج البيضاء باللون الصحراوي البرتقالي، و غطت الرمال مسارات التزلج على الثلوج في منتجعات التزلج الريفية في سويسرا، و حولت سماء البلاد إلى اللون الأصفر أو البرتقالي.   دعونا نشاهد الرسومات المرفقة بالصور و نستمتع باللمسات الإبداعية في كل منها، و لنتشارك آراءنا فيها على المنتدى. أغلقوا الجريدة و انتظرونا في نشرةٍ جديدة... إلى اللقاء

استمعوا لها

نشرة الأخبار

 وصلت أخبارنا فافتحوا لها أبوابكم و أجلسوها على أرائكم و استمعوا لما تقوله لكم... أول ما أحمله لكم أصدقائي من أخبار هو أن الكعبة المشرفة قد شهدت مؤخراً تعامد القمر فوقها لأول مرة 2021، في ظاهرة فلكية وصفها كثير عبر السوشيال ميديا بالأجمل. و قد ظهر قرص القمر متوهجاً في طور البدر فوق الكعبة المشرفة مباشرة، و بقي 24 ساعة فوق الأفق، مثل شمس منتصف الليل في الصيف، و ظل مشاهداً في السماء لبقية الليل حتى غرب مع شروق شمس اليوم التالي. و وفقاً لرئيس الجمعية الفلكية فإنه يمكن الاستعانة بهذه الظاهرة لمعرفة اتجاه القبلة، حيث يمكن للقاطنين في المواقع البعيدة عن المسجد الحرام الاعتماد على اتجاه القمر الذي يشير لمكة المكرمة بشكل يضاهي دقة تطبيقات الهواتف الذكية.   خبري الثاني يذكرنا بزاوية "قياسي" و ما فيها من أرقام من موسوعة غينيس التي دخلها مؤخراً رجل الأعمال الهندي المقيم في الإمارات "رامكومار سار أنجاباني"، فقد حقق رقماً قياسياً جديداً لأكبر بطاقة تهنئة منبثقة بمناسبة الذكرى الـ15 لتولّي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم مقاليد الحكم، إذ تضم البطاقة مجموعة صورٍ للشيخ، و تمتدّ على مساحة 8.20 مترات مربعة. يذكر أن هذا الرقم ليس هو الأول في تاريخ "رامكومار" بل هو التاسع عشر الـ19، ما يجعله صاحب أكبر عدد من الأرقام القياسية في موسوعة غينيس على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي و الهندي.   قبل أن أغادركم أصدقائي خذوا مني هذا الخبر الثالث و الأخير الذي يقول: إن ولاية أوكلاهوما الأمريكية قد شهدت مؤخراً حفلاً موسيقياً خاصاً، حضره الجمهور في فقاعات هوائية، بسبب الإجراءات الاحترازية المتبعة أثناء جائحة كورونا. تتسع الفقاعة الواحدة لـ 3 أفراد، و قد تم نشر مقطع تعليمي يشرح كيفية التعامل مع الفقاعات الهوائية الموجودة، منها قدرة الشخص على تدوير الفقاعة الخاصة به و فك ضغطها عند الباب للمغادرة، كما يمكن إزالة الكمامة أثناء الوجود داخلها، و غيرها من القواعد الأخرى. اسمحوا لي بالمغادرة الآن، فلدي كثير من المهمات الأخرى يا أصدقاء

عبر مذياع الجدة

نشرة الأخبار

بدأت أخبارنا لهذا اليوم، و ها نحن ذا نسمعها معاً عبر مذياع جدتي التي لا يمكن أن نهمس همسةً واحدةً و هي تستمع إلى نشرته اليومية، و بما أننا صامتون فلمَ لا نسمعها باهتمام، فهيا بنا ... نشرة الثامنة صباحاً من إذاعة سبيستون الدولية أهلاً بكم أعزائي استقبلت سلطنة عمان عبر مرافئ ميناء خصب مؤخراً أكبر سفينة خشبية في العالم، إذ يبلغ طولها 91.47 متراً و عرضها 20.41 متراً، و قد دخلت هذه السفينة التي تدعى "عبيد" موسوعة غينيس للأرقام القياسية. يعود سبب تسميتها إلى عبيد جمعة بن ماجد الفلاسي، و هو بحّار و صانع سفن إماراتي.   أظهر فنان مغربي يدعى "عز الدين الحسني" من مواليد حي شعبي بمدينة سلا القريبة من العاصمة المغربية الرباط، إبداعاته في مجال فن المصغرات أو المنمنات، الذي يقوم على تحويل الأشياء إلى قطع متناهية بالصغر و الإتقان، باستخدام قليل من بودرة البُن و مسحوق سكر أبيض التي يحولها بيديه البارعتين إلى تراب و ثلج يصنع منها مجسّماً يحاكي الواقع. اكتسب الحسني خبرته بنفسه، و طوّع ما توفر لديه من مادة خام بحسه و حدسه، من غير أن يلتحق بمعاهد خاصة تعلمه أصول هذا الفن، بل اعتمد على ملاحظته و صبره و إصراره، كما استلهم من حياته و واقعه الشيء الكثير و انعكس ذلك من خلال أعماله التي تصوّر ثقافة المغرب و عاداته مثل توصيف الحمام أو الفرن، و باستخدام الإسفنج الملون، و وبر الصوف، و ورق الألومنيوم، و الأسلاك، و غيرها.   من عز الدين ننتقل إلى الطالب أحمد نبوي صاحب الموهبة الكبيرة أيضاً الذي استطاع تنفيذ لوحة لآية الكرسي بخط يده مستغرقاً بذلك  27 يوماً و 243 ساعة عمل. يستيقظ أحمد من النوم مبكراً و يذهب إلى كليته ثم يعود لاستكمال لوحته البهية. نختم نشرتنا بخبر بعيد عن الإبداع قليلاً و قريب من الاكتشاف كثيراً، إذ اكتشف مؤخراً في قاع البحر المتوسط، بالقرب من مدينة نابولي الإيطالية جثة حوت يبلغ طوله 20 متراً، و وزنه 70 طناً، مما يجعله الأكبر من نوعه من الحيتان التي علقت و ماتت في البحر المتوسط، و ما تزال التحقيقات جارية في شأن موته و لم تصل بعد إلى نتيجة. نشرتنا انتهت، لكم من فريق الإعداد أطيب التحيات، إلى اللقاء

أخبار زمردية

نشرة الأخبار

بدأت رحلتنا في أخبار كوكب "زمردة" فأهلاً بكم أصدقائي و صديقاتي. أخبارنا في هذا الكوكب ستنتقل ما بين الكندية "جينيلا ماسا" إلى السورية "سارة" و بعدها إلى المصرية "ريم" و لكل منهن حكاية مختلفة. و نبدأها بالترتيب، إذ عُينت الكندية جينيلا ماسا مؤخراً كأول مذيعة محجبة في شبكة "سي بي سي نيوز" الكندية، متغلبةً بذلك على مجموعة من الصعوبات - لم تكن باليسيرة أبداً-  بحسب وصفها، منها ما هو نفسي و منها ما هو بسبب القوانين المتبعة في كندا، بالإضافة إلى تعرضها إلى التفاعلات السلبية حيال ظهورها على الشاشة بالحجاب. لم تقابل ماسا هذه الضغوط بالانسحاب بل ضاعفت جهدها و حققت ما تصبو إليه فعلاً.   أما السورية "سارة كيالي" فهي الطفلة السورية المقيمة في ريف إدلب، فقد نالت المركز الأول عالمياً في مسابقة الحساب الذهني التي نظمتها منظمة " أسيدا" (ACIDA)  الصينية. تبلغ سارة من العمر ثماني سنوات، و قد استطاعت التفوق على أكثر من 6 آلاف طفل من 20 بلداً، و قد شاركت في مسابقتين للحساب الذهني في الصين و تايوان، كما أنها تحفظ 9 أجزاء من القرآن الكريم. تطمح سارة إلى أن تصبح عالمة رياضيات، لتنجز اختراعات يستفيد منها الجميع. وفقك الله يا "سارة" و نرجو لك مستقبلاً رائعاً تحققين به ما تتمنينه فعلاً. بقي لدينا المصرية "ريم" فما قصتها؟ ريم طفلة تعلم الأطفال في أحد شوارع مصر، مما جعلها تعرف بلقب "معلمة الشوارع" أو "مس ريم" فقد تطوعت هذه التلميذة في الصف الأول الإعدادي بتعليم أطفال قريتها عبر لوح تبرع به أحد الجيران. تعلم ريم حوالي 25 طفلاً مقسمين على مجموعات و تدرسهم اللغة العربية و الإنجليزية و الرياضيات و بعض الأجزاء من القرآن الكريم، و ذلك بمواعيد ثابتة من الواحدة ظهراً حتى غياب الشمس. لم تكن هذه المدرسة المتواضعة لتصل إلينا لولا عدسة مصوّر الشارع محمد نصر، الذي التقط لها صوراً و هي تدرس التلاميذ، فحققت انتشاراً واسعاً على منصات التواصل الاجتماعي. أخبارنا اليوم تبث في روحنا الطموح و تشعل رغباتنا في تحقيق المزيد مما نصبو إليه مهما اعترضتنا الصعوبات و مهما كثرت في طريقنا العوائق، أليس كذلك؟

جديد هنا وهناك

نشرة الأخبار

أهلاً بكم في نشرة أخبارنا الأسبوعية التي تتضمن الجديد من هنا و هناك. من أول ما جاءنا في النشرة، هو أن حذاءً جديداً سيكون عدتنا في المستقبل للتوجيه و للإضاءة في الظلام، و لاكتشاف المواد الكيميائية الخطرة أيضاً، إذ سيكون مجهزاً بأربطة فيها عشرات من مصابيح ليد "متناهية الصغر" و منسوجة في أليافها. الأحذية من صنع الباحثين من جامعة "نوتينغهام ترنت" و شركة "كنيتيك" (QinetiQ) لتكنولوجيا الدفاع، و أربطتها محمية بصمغ مقاوم للماء، و يمكن غسلها بالكامل فضلاً عن كونها تدوم لوقت طويل. و قد تكون هذه الأحذية وسيلة رائعة للعدائين أو راكبي الدراجات حيث ستتعزز رؤيتهم في ليالي الشتاء المظلمة.   خبرنا الثاني عن الطالب المصري "حمد حسين زناتي" صاحب الـ (15 عاماً) الذي نال المركز الأول في مسابقة أفضل فكرة تعليمية إلكترونية في اليابان، بعد منافسة مع نحو 2500 طالب من المرحلتين الإعدادية و الثانوية من مدارس يابانية مختلفة. فكرة مشروع حمد تفوقت على أكثر من 1122 مشروعاً تم تقديمها ضمن فعاليات مسابقة "إنجيد سوميت 2020 التعليمية" باليابان. باسم سبيستون و باسم شباب المستقبل جميعهم نبارك لحمد مركزه الأول و تفوقه الرائع في المسابقة. و لأن النشرة لا تحلو بلا طعام، فقد أعددنا لكم خبراً شهياً عن المسخن الفلسطيني، الذي نشر عنه مؤخراً "الشيف الأردني عمار العجو" مقطع فيديو و هو يعده على شكل خارطة لفلسطين، إذ قدم العجو على قناته مقطعاً مصوراً مع أبنائه الذين شاركوه في تنظيف الدجاج و تقطيع البصل، إضافة إلى باقي الخطوات حتى تقديمه. و قد تعمّد تقديم المسخن على طبق بشكل خارطة فلسطين، تأكيداً على جذور الأكلة و حفاظاً على هوية الطعام، كونه يعد من الأكلات الفلسطينية التراثية التي تعتمد على طهو الدجاج بالزيت و السماق، و مده فوق الخبز الفلسطيني (الطابون) مبللاً بالزيت. هل تعرفون هذا الطبق و هل تذوقتوه من قبل؟   نختم نشرتنا مع شجرة "تنوب سيتكا" التي تعيش وحيدة و منعزلة على بعد حوالي 700 كيلومتر جنوب نيوزيلندا، إذ تعد هذه الشجرة الأكثر بعداً في العالم، و لكنها برغم ذلك تتغلب على العناصر المحيطة من رياح برية قادمة من القطب الجنوبي و تنمو بمفردها، مما جعلها لغزاً محيراً للعلماء و لا يعرفون إلى الآن ما عمرها و منذ متى تمت زراعتها. نشرتنا انتهت و لكن الأخبار لا تنتهي فانتظرونا دوماً ... دمتم بأمان الله

نشرة أول العام

نشرة الأخبار

يبدو كتاب 2021 من عنوانه كتاباً ملوناً و جميلاً، هذا ما ظهر من خلال نشرته التي نستفتح بها موسمنا الجديد من المقالات و الأخبار. تقول نشرة أول العام إن "ريان كاجي" الطفل الأميركي الذي يمتلك قناة "عالم ريان و التي يتابعها 27.7 مليون مشترك و الذي يعد من أكثر الأشخاص دخلاً على منصة يوتيوب" لا يزال يحافظ على مرتبته الأعلى دخلاً للعام الثالث على التوالي، فقد حقق ربحاً بلغ 29.5 مليون دولار، بالإضافة إلى 12.2 مليار مشاهدة. يقدم الطفل ريان للملايين من متابعيه مقاطع فيديو متنوعة عن مراجعة الألعاب، و قصصاً عائلية، إلى جانب تجارب عملية ذاتية الصنع في المنزل، و التي تلقى اهتماماً واسعاً من قبل الأطفال تحديداً.   من ريان ننتقل إلى "بومبي" المدينة الإيطالية الأثرية المدفونة في ثوران بركاني وقع عام 79 للميلاد، و التي اكتشف علماء الآثار فيها مؤخراً متجراً لبيع الأطعمة و المشروبات الساخنة للمارة الرومان. عُرف المتجر باسم "ترموبوليام"، و بداخله آثار تعود لما يقرب من ألفي عام، و منضدة بواجهة مزينة بلوحات جدارية ذات ألوان زاهية، بعضها به صور حيوانات وطيور كانت جزءاً من مكونات الطعام المباع. كما عثر علماء الآثار أيضاً على وعاء شراب برونزي مزخرف، يُعرف باسم باتيرا، و أوانٍ خزفية تستخدم لطهي الحساء و قوارير و غيرها.   دعونا نتجه الآن إلى تونس و تحديداً إلى ورشة الأخوين العشي التي يقوم أصحابها بامتهان حرفة صنع دمية إسماعيل باشا. الدمية عبارة عن مجسمات لشخصية القائد العسكري إسماعيل باشا الذي شارك في معركة حلق الوادي سنة 1574، و التي أنهت الاحتلال الإسباني للبلاد، فخلده الأخوان العشي منذ الستينيات في شكل دمية شهيرة في المسرح التونسي تدعى "دمية إسماعيل باشا". تلقى المهنة رواجاً و إقبالاً من قبل الجمهور الذي يفضل هذا النوع من الفن الشعبي و الذي ازدهر عقب سقوط الخلافة الأندلسية ازدهاراً كبيراً.   أما الفرنسي "رومان فاندندورب" فمعه سنختم نشرة اليوم، إذ استطاع أن يظل مغموراً لمدة ساعتين و35 دقيقة و43 ثانية في حجرة زجاجية مليئة بمكعبات الثلج حتى رقبته، متجاوزاً الرقم القياسي العالمي السابق بفارق 40 دقيقة، مما جعله يتجاوز الطاقة الإنسانية للتحمل. انتهت نشرتنا الأولى لهذا العام و لهذا اليوم، نلقاكم على خير

النشرة الأخيرة

نشرة الأخبار

هل تتوقعون عن ماذا ستكون نشرتنا الأخيرة لهذا العام؟ ستكون عن كراسٍ أربعة و عن تفاحٍ من نوع جديد و عن تغيّر مفاجئ في لون بحيرة في الهند! و في التفاصيل إليكم ما جاء في النشرة الكراسي الأربعة هي كراسٍ خشبية مكسورة  في متحف اللوفر بيعت بأكثر من مليون دولار! السبب في بيعها بهذا السعر هو أنها صنعت عام 1778 و أنها كانت للأخ الأصغر للإمبراطور الفرنسي لويس السادس عشر، شارل العاشر، و قد صنعت لتأثيث حجرة نومه الشهيرة في "قلعة باجاتيل" الفخمة في العاصمة باريس، و هي مصنوعة من الخشب المطلي بالذهب، مع منحوتات لأغصان الغار، و صانعها هو جورج جاكوبس و النحات جان بابتيست رود. إذا عرف السبب بطل العجب، أليس كذلك؟    عن التفاح الجديد تقول نشرتنا إن بريطانياً عاشق للطبيعة قد عثر "بالصدفة" على نوع غريب و"جديد تماماً" من التفاح، و ذلك خلال تجوله في منطقة ريفية قريبة من مقاطعة ويلتشير. لم تكن التفاحة مثل أي تفاحة مألوفة من قبل، و قد سقطت من شجرة قديمة لا يقل عمرها عن 100 عام. و عندما عرض الرجل التفاحة على العلماء، أكدوا له أن الثمرة نتجت عن "طفرة طبيعية"  ولم تتعرض لعملية تهجين اصطناعية، و بعد حصوله على "تأكيد العلماء"، قال توماس إنه يأمل أن يسجل هذه التفاحة بشكل رسمي، و أن تطلق تسمية خاصة عليها.   خبرنا الأخير في نشرة اليوم و في عام 2020 ستكون عن بحيرةٍ "لونار" الهندية التي اصطبغت مؤخراً باللون الوردي، في ظاهرة حيّرت الناس في البلاد.  يزيد عمر البحيرة عن 50000 عام، و يعتقد الخبراء، أن تغيير لونها إلى الوردي أو الأحمر، من المحتمل أن يكون ناجم عن زيادة الملوحة في الماء، أو بسبب وجود طحالب فيها، أو الأمرين معاً. أخبارنا في 2020 انتهت و أخبارنا في 2021 تنتظركم على أحر من الجمر، فإلى اللقاء في العام القادم

عربياً وأوروبياً

نشرة الأخبار

مرحباً بكم في نشرتنا المنوعة أصدقائي في جعبتنا الكثير من غرائب العالم المتنوعة التي تحدث في الشرق و الغرب، و سنبدأ من بلادنا العربية و من قطر تحديداً التي بدأ فيها مؤخراً استخدام دراجات السكوتر الإلكترونية كوسيلةٍ للتنقل داخل جزيرة اللؤلؤة الاصطناعية. أطلقت شركة مواصلات "كروة" القطرية هذه الفكرة رغبة في الاعتماد على الطاقة النظيفة و تقديم حلول حديثة للتنقل في قطر، و ستكون مقدمةٌ لانتشار هذه الخدمة في عدد كبير من الأماكن لا سيما بالقرب من محطات مترو الدوحة و في مدينة لوسيل و غيرها من المواقع.    و عربياً أيضاً في مصر شاب موهوب يدعى إبراهيم بلال أبدع باستخدام مجهر (ميكروسكوب) و بعض أدوات النحت و أقلام الرصاص، تماثيل فرعونية مميزة على الرؤوس الصغيرة لأقلام الرصاص. و استوحى إبراهيم هذه النوعية من الفن من فنان تايواني شاهد أعماله على الإنترنت، مما جعله يقرر اعتماد هذه الوسيلة لتسليط الضوء على التاريخ المصري القديم بأسلوب فريد.   أوروبياً لدينا خبران من وحي فيروس كورونا الأول من إستونيا التي خاض فيها ما يزيد على 500 سباح في مياه شبه متجمدة بميناء تالين عاصمة البلاد، ضمن سباق تتابع شتوي طويل للتغلب على الملل من قيود فيروس كورونا. و قد قطع كل سباح من المشاركين البالغ عددهم 505 مسافة 25 متراً داخل حوض لبناء الغواصات، و استغرقوا 4 ساعات و 50 دقيقة.   أما الخبر الأوروبي الثاني و الأخير في نشرتنا فهو ما أعلنته مؤخراً إحدى حدائق الحيوان في برشلونة أن أربعةً من الأسود، التي تضمها أصيبت بفيروس كوفيد و تماثلت للشفاء. و أوضحت حديقة المدينة في بيان أن القائمين على رعاية الأسود الأربعة رصدوا الشهر الماضي "عوارض تنفسية خفيفة" لدى 3 لبؤات تبلغ 16 عاماً، و أسد ذكر في الرابعة من عمره. نشرتنا انتهت، أما مفاجآتنا فإنها لا تنتهي فكونوا على انتظارها دوماً.

أيام وأخبار عالمية

نشرة الأخبار

مع النشرة نطل عليكم من جديد...  فأهلاً بكم شباب المستقبل في كل مكان. لو زرتم مدينة كربلاء العراقية، لا تعجبوا أصدقائي إذا دخلتم إلى مطعم "روبو شيف" و لم تجدوا نادلاً يسألكم عن طلباتكم بل رأيتم عوضاً عنه إنساناً آلياً يتنقل بصينية أطباق الطعام، و يقوم بتوصيل الطلبات للطاولات واحدة تلو الأخرى، و ذلك لأنكم في أرجاء أول مطعم ذكي في المدينة. إذ قام المطعم ضمن الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا، بتجهيز إنسان آلي لتوزيع الطلبات  مع تجهيز طاولات تفاعلية، تمكن الزبائن من طلب الطعام من خلالها، و لعب مجموعة متنوعة من الألعاب خلال فترة الانتظار. يبدو الأمر مسلياً، أليس كذلك؟    و من كربلاء إلى الأيام العالمية البارزة خلال هذا الشهر و منها: "اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة" الذي يوافق اليوم 3 ديسمبر/ كانون الأول من كل عام، و الذي نظمت فيه مجموعة من المعلمات في قطر جدارية إلكترونية تهدف إلى دعم ذوي الإعاقة و أسرهم و المساعدة في دمجهم مع المجتمع. تتضمن الجدارية العديد من المعلومات الخاصة عن ذوي الإعاقة و قدراتهم على خدمة مجتمعهم، مع فيديو لمؤثرين قطريين لتعريف المجتمع بحقوق ذوي الإعاقة. تمكّن الجدارية الجميع من كتابة تعليقات لأصدقائهم أو لأقاربهم من ذوي الإعاقة يعبرون فيها عن أهميتهم في حياتهم و مدى حبهم و ارتباطهم بهم. اليوم العالمي الثاني هو "اليوم العالمي للتطوع" الذي يوافق الخامس من ديسمبر من كل عام، الهدف من هذا اليوم هو تطوير فكرة العمل التطوعي و خلق جو حسن بين العمال و شكرهم على مجهوداتهم إضافةً إلى زيادة وعي الجمهور حول مساهمتهم في المجتمع. ختام نشرتنا مع الصياد التايلندي المحظوظ و وصف بذلك لأنه عثر على قطعة عنبر قذف بها الموج على الساحل، وظنها في البداية صخرة إلا أنها كانت أكثر من ذلك بكثير فهي أكبر قطعة عنبر في العالم يبلغ وزنها مئة كيلوغرام، و يقدر ثمنها بحوالي 3.2 ملايين دولار. و للفائدة أصدقائي فإن العنبر يعد من الإفرازات التي تخرج من الحيتان، و يستخدم في صناعة أغلى أنواع العطور العالمية. انتظرونا في أخبارٍ قادمة ...إلى اللقاء

من السويد إلى تويتر

نشرة الأخبار

أخبروني كيف سيكون شعوركم لو أنكم استيقظتم صباحاً و وجدتم السماء بلون أرجواني غريب؟ هل ستغلقون النافذة هرباً من المنظر؟ أم ستبحثون في الشابكة عن خبر يذهب بفضولكم حيال هذه الظاهرة الغريبة من نوعها؟ الخيار الأرجح هو الثاني، لذا سنجيب عن تساؤلكم و نخبركم عن سبب لون السماء الأرجواني، الذي حصل فعلاً في بلدة  تريليبورغ السويدية، حيث استيقظ سكانها و تفاجأوا بمنظر السماء الأرجواني الغريب من نوعه. يعود السبب في هذا اللون إلى إحدى مزارع البندورة التي تعتمد في إنتاجها على نظام الطاقة الاقتصادي الذي يؤدي إلى انبعاث ضوء أرجواني. الظاهرة ليست جديدة من نوعها، بل هي تتكرر ليلاً و هو ما جعل سكان البلدة يشتكون منها لأنها تجعل الضوء ينبعث صوب بيوتهم. و بحسب الخبراء فإن هذا الضوء مفيد للزراعة، كما أنه يساعد أيضاً على تمديد موسم إنتاج الطماطم.    والآن هيا إلى اليابان و إلى أخبار كورونا التي لم نسمعها منذ مدة طويلة، ففي هذا الكوكب الآسيوي، بدأت سلسلة "ماسك.كوم" التابعة لشركة كوكس ببيع الأقنعة المصنوعة يدوياً بهدف إدخال البهجة على اليابانيين، و تحفيز المبيعات في صناعة الأزياء. الكمامات الجديدة مرصعة بالألماس و اللآلئ و يبلغ ثمن الواحدة منها (9600 دولار). تهدف الشركة من خلال هذه الخطوة إلى إنعاش صناعة المجوهرات و النسيج، في إطار مشروع للمساعدة في إنعاش اليابان. منذ قراءتي للخبر و أنا أفكر بشكل هذه الكمامة و هل ستحميني فعلاً من أثر الفيروس... تخيلوا ذلك معي بعد مشاهدتكم لصورتها المرفقة أسفل النشرة. نختم النشرة بخبر إعلان شركة تويتر عن إعادة الشارة الزرقاء التي ترمز إلى توثيق الحسابات مطلع العام المقبل، كما أعلنت عن إرشادات جديدة تماماً لمستخدمي تويتر، الذين يبحثون عن تلك الشارة الزرقاء الصغيرة. نظام التوثيق الجديد سيطرح في "أوائل عام 2021"، و سيشمل الحسابات الحكومية، والشركات، والعلامات التجارية، والمؤسسات غير الربحية، ووسائل الإعلام الإخبارية والترفيهية والرياضية، والناشطين، والمنظمين، بالإضافة إلى ما تسميه تويتر "الأفراد المؤثرين الآخرين". نودعكم الآن بعد أن زرنا معاً السويد واليابان، و شركة تويتر أيضاً... نلقاكم في النشرات القادمة في أماكن أخرى لا أنا أعرفها و لا أنتم تعرفونها، إلى اللقاء

أصبحت جاهزة!

نشرة الأخبار

نشرتنا أصبحت جاهزة يا أصدقاء فأهلاً بكم. من كازاخستان نشر المصوّر عزامات سارسنباييف، مقطع فيديو لمئات من طيور الفلامنغو الوردية، و هي تسبح على سطح بحيرة كاراكول بالقرب من مدينة أكتاو الواقعة غربي البلاد. و قد لقي المقطع رواجاً كبيراً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، و تناقلته عدد من وسائل الإعلام المحلية و الدولية، بالإضافة إلى صفحة سفارة دولة كازاخستان بالهند. السبب في تجمع طيور الفلامينغو بالقرب من أكتاو هو أنها تريد الهجرة، فهي بعد تجمعها هنا تطير جنوباً إلى محمية خازار الطبيعية في تركمانستان أو إلى إيران. تأملوا المنظر إنه رائع فعلاً...سبحان الله   و إلى منظر رائع جديد، إليكم ما فعله الخطاط السوري، أحمد حازم نجيب، الذي أنهى كتابة القرآن الكريم بخط يده بعد 3 سنوات من بداية العمل. إذ راودته فكرة كتابة القرآن الكريم منذ سنوات عدة، بعد أن شجعه والداه ومعلمونه السابقون لاكتشافهم مهارته في الخط، و قد بدأ أحمد بالتنفيذ قبل 3 سنوات بمعدل كتابة 3 صفحات يومياً تقريباً، حيث تستغرق كتابة الصفحة الواحدة ساعة كاملة أحياناً أو أكثر. أيّ شرفٍ حظي به أحمد، و قد سطر كلام الله حرفاً حرفاً و نقطة نقطة بيده! رزقنا الله حفظه و تسطيره في قلوبنا جميعاً ... قولوا آمين   نختم نشرتنا لهذا الأسبوع بخبر إعلان شركة "وارنر بروس" (Warner Bros)  عن نسخة حية لسلسلة "توم وجيري" من المقرر عرضها في 5 مارس/آذار 2021. يجمع الفيلم بإصداره الجديد ما بين طابع الرسوم المتحركة الكلاسيكية للسلسلة و بين المشاهد الحية، إذ يظهر القط و الفأر المشاغبان هذه المرة بشكل مختلف، في أحد الفنادق بمدينة نيويورك، و يشاركهما مجموعة من الممثلين، منهم الأميركية كلوي غرايس في دور "كايلا" منظمة الحفلات التي يطلب منها مدير الفندق العثور على الفأر المزعج جيري ومنزله داخل الجدران، ومنعه من إفساد الزفاف، وتستعين بالقط توم من أجل مساعدتها في إخراج جيري من المبنى، و يبدأ توم بالتخطيط للتسلل إلى جيري و التخلص منه.  و تستمر أحداث الفيلم المليئة بالحيل التقليدية لهما. أخبرونا هل أنتم من متابعي السلسلة؟ نستودعكم الله، إلى اللقاء.

شطائر وأخبار

نشرة الأخبار

بالحب نلقاكم، وعن الجديد نحدثكم دوماً في نشرتنا الأسبوعية التي نقرأها معاً مطلع كل أسبوع جديد، ولكن ماذا في جعبة هذا الأسبوع؟ هيّا نرى ذلك معاً أولاً أود سؤالكم هل تريدون تناول شطائر كورونا؟ نحن لا نمزح! بل هي حقاً موجودة في بيت لحم في الضفة الغربية، حيث افتتح أحد المرشدين السياحيين فيها مؤخراً مطعماً صغيراً، رفع عليه لافتة باللونين الأحمر والأصفر، كُتِبَت فيها عبارة "شطائر كورونا"، ليكون مصدر رزقه بعدما فقد وظيفته مع توقف السياحة نتيجة تفشي فيروس كورونا. يقدم المقصف أنواعاً من اللحوم، مضاف إليها البصل المشوي وتوابل خاصة ملفوفة بخبز التورتيلا، كما تحتوي قائمة الطعام لديه على "نقانق كوفيد -19″، فضلا عن نقانق اللحم البقري ولحم الضأن. هيا نجرب تناول واحدةٍ من الشطائر وننطلق فوراً إلى المشتري لنكتشف اللغز الذي تم اكتشافه مؤخراً...   في المشتري تمكن فريق بحثي بوكالة الفضاء والطيران الأميركية – ناسا- من رصد الكيفية التي يمكن بها للقمر "أوروبا" -سادس أقرب قمر للكوكب أن يتوهج في الظلام، فمن خلال مكونات القمر (أوروبا) المؤلفة من صخور السيليكات، والذي تغلّفه قشرة جليدية من الخارج، وبحكم المسافة القريبة بينه وبين المشتري، وجد العلماء أن هذا القمر يتعرض لدفقات شديدة من الإشعاع بشكل دوري، الذي بدوره يتسبب في إثارة الذرات المكونة للجليد ومحتوياته من الأملاح وهو الأمر الذي يتسبب في وهج ليلي خافت بلون قريب للأخضر، وبلمعان يشبه انعكاس أشعة القمر على الرمال في ليلة حالكة.   دعونا نهبط الآن إلى الأرض ولكن إلى عصر قديم يعيدنا إليه هذا الحذاء الأبيض الأنيق المصنوع من الحرير وجلد الماعز، الذي طُرح للبيع بسعر يبدأ من 10 آلاف يورو (11800 دولار)! يعود ثمن الحذاء إلى قيمة صاحبته في التاريخ فهو يعود للملكة ماري انطوانيت آخر ملكات فرنسا التي أعدمت خلال الثورة الفرنسية، وهو يحمل اسمها على كعبه، ويعتقد أنها كانت ترتديه بانتظام خلال الحياة اليومية في القصر، من المقرر أن تتم عملية البيع في قصر فرساي ولكن لا ندري إذا كان سيباع بهذا الرقم أم لا؟! نلقاكم من جديد، دمتم بخير

بدائل جديدة!

نشرة الأخبار

تعقيم بالإضاءة حاسوب كامل في لوحة مفاتيح طلاء جديد يستخدم للتبريد هذه هي عناوين نشرتنا لهذا اليوم، فهيّا إلى التفاصيل! إحدى شركات الإضاءة الهولندية وتدعى "سيغنيفاي" أطلقت مؤخراً محفظةً  من منتجات الإضاءة بتقنية الأشعة فوق البنفسجية  تضم مصابيح تعقيم مكتبية، تمكن هذه المصابيح المستخدمين من تعقيم منازلهم من الفيروسات والبكتيريا بصورة فعالة، إذ تقوم بتثبيط نشاطها بفعالية كاملة وفي غضون دقائق قليلة، أما الزمن اللازم لتعقيم الغرف فهو يعتمد على حجم الغرفة ونوعية الأسطح والأغراض الموجودة فيها. هل تتوقعون أن تغنينا هذه المصابيح عن المعقمات الأخرى التي نستخدمها في التنظيف؟ سنعرف ذلك في الأيام القادمة! الشركة الثانية في نشرتنا هي البريطانية المعروفة بصناعة أجهزة الحاسوب الأساسية والرخيصة "راسبيري باي" التي أعلنت مؤخراً عن أحدث جهاز لها، يجمع بين الرقائق والمكونات الضرورية لتشغيل الحاسوب في لوحة المفاتيح المستخدمة في الكتابة. المستخدمون لهذه الأجهزة لا يحتاجون سوى إضافة شاشة ليصبح جهاز الحاسوب يعمل بكامل طاقته، وهو رخيص لا يحتاج سوى إنفاق 100 دولار لشرائه. يحمل الحاسوب الجديد اسم "راسبيري باي 400"، وهو أقوى 40 مرة من جهاز "راسبيري باي" الأصلي. خبرنا الأخير خبئوه للصيف وتذكروه عندما تشعرون بالحر الشديد، حيث اقترح العلماء طريقة اقتصادية لحل مسألة تبريد المباني بالبلدان الحارة، وهي استخدام طلاء ناصع البياض يمكن أن يصبح بديلاً لمكيفات الهواء، ويظل أبرد من الهواء المحيط به حتى تحت تأثير أشعة الشمس المباشرة. يأتي هذا الطلاء ليكون الأعلى مقارنة بغيره من "الدهانات المقاومة للحرارة" الأخرى الموجودة لدينا حالياً، والتي يمكنها أن تعكس 80 إلى 90% فقط من ضوء الشمس. نشرتنا تحمل معها التفاؤل والبدائل غير المتوقعة التي تؤمن لنا البيئة النظيفة والباردة عند الشعور بالحر. لا أحد يستطيع أن يتنبأ بما تحمله الأخبار من جديد، أليس هذا صحيحاً أصدقائي؟

أخبارٌ من البيئة

نشرة الأخبار

أخبارنا لهذا الأسبوع تأتيكم من البيئة والطبيعة وليست من أحداث العالم المختلفة، بعضها يثير العجب وبعضها يخبرنا بجديد العلم والاكتشاف، فهيا نقرأ أبرز ما جاء فيها... الخبر الأول: هو جديد العلم الذي يقول لنا إنه قد أصبح بالإمكان التهام الطبق وما فيه مستقبلاً، ولكن ليس بسبب الجوع وندرة الغذاء، بل لقابلية الطبق للأكل. فقد ابتكرت الشركة الإنجليزية الناشئة "نوتيلا"  بديلاً للبلاستيك من الأعشاب البحرية قابل للتحلل وصالح للأكل، متأملة من  أن يحدّ هذا الابتكار من 300 مليون طن من النفايات البلاستيكية التي ينتجها البشر كل عام. يمكن استخدام المادة لتعليب المواد الغذائية والمشروبات، أو لصنع أطباق ذات استخدام واحد، وقد استخرجتها من الأعشاب البحرية المستزرعة في شمال فرنسا، ثم قامت بعد تجفيفه وطحنه إلى مسحوق، بتحويله عبر طرق لم تكشف عنها إلى سائل غليظ سميك، يتحوّل إلى مادة تشبه البلاستيك بعد أن يجفّ. الاكتشاف الثاني في نشرتنا يتعلق بالخنفساء المدرعة الشيطانية التي تمتلك هيكلاً خارجياً صلباً جداً، وقادراً على مقاومة الدعس بالسيارات أو السحق تحت الأقدام. فقد جذب تصميم هذه الحشرة اهتمام العلماء رغبة منهم في معرفة الأسرار التي تجعله إحدى أقوى المواد الطبيعية الموجودة في العالم، فتوصل علماء من جامعة كاليفورنيا- وجامعة بيردو  الأميركيتين مؤخراً إلى أن هذه المدرعة الشيطانية يمكنها أن تبقى على قيد الحياة حتى وإن دعست بأي شيء يزن 39 ألف مرة ضعف وزنها، ويعود السبب في ذلك إلى أن للخنفساء المدرعة العديد من قطع "أغطية الجناح" التي تلتحم معاً، والخط الفاصل الذي تلتحم به الأغطية يعد السبب الرئيسي الذي يكسبها قدرة على التحمل، فعندما تتعرض الخنافس لأوزان كبيرة فإن تلك الخطوط تنفصل عن بعضها دون أن تتهشم، مما يساعد على توزيع القوة الواقعة على الجسم بشكل متساو. هذا الاكتشاف سيمهد الطريق نحو تطوير مواد بناء هندسية أكثر متانة، كما أنه سيساعد على تصميم محركات أكثر أمناً للطائرات. من الخنفساء ننتقل معكم إلى اكتشافٍ مذهل لا يقل غرابة عما سبق، فقد كشف علماء أن النباتات تقوم بعملية مشابهة للعطاس الذي يقوم به الإنسان والمتمثل في خروج الهواء بصفة لا إرادية ومفاجئة من الأنف والفم للتخلص من المادة التي تهيج الأنف، وليس هذا فحسب بل إن بعض النباتات المريضة تطلق قطرات ماء صغيرة محملة بالعوامل المسببة للأمراض وأنها قد تنقلها للنباتات المجاورة لها. ربما على النباتات أن تتعلم منا قواعد التباعد الاجتماعي في حالات المرض، حفاظاً على حياة النباتات الأخرى، أو ربما عليها أيضاً ارتداء الكمامات، من يدري؟! نشرتنا انتهت، انتظروا جديدنا دوماً

أخبارٌ جديدة

نشرة الأخبار

أخبارنا ترحب بكم أصدقائي في كل مكان. وما رأيكم أن نبدأها من تطبيق تويتر الذي أطلق مؤخراً و بصورةٍ رسميةٍ التغريدات الصوتية لجميع المستخدمين حول العالم، بعد أن كانت حصرية لبعض المستخدمين و متاحة بشكل تجريبي، ومن المتوقع أن تزيد هذه الخدمة التفاعل في تويتر، وتزيد عدد المستخدمين، خاصة أن تويتر الآن يتيح التواصل بين المستخدمين بعدة طرق، وهي الكتابة، والصور والفيديو أيضاً، بجانب البث المباشر، والآن الصوتية وقريباً خاصية القصص لمدة 24 ساعة التي تشبه بحد كبير تطبيق سناب شات. ما رأيكم بالميزة الجديدة أصدقائي؟ وهل ستجربونها؟ أم أنكم تفضلون الكتابة أكثر؟ ومن الميزة الجديدة ننتقل معاً إلى الميزة القديمة جداً التي تحدث في مدينة أبو سمبل في محافظة أسوان جنوب مصر، كل عام مرتين حيث تتعامد الشمس على وجه تمثال الملك الفرعوني رمسيس الثاني، في ظاهرةٍ يرتقبها ويشهدها الكثير من السيّاح ومن مختلف أنحاء العالم، وفي هذا العام اقتصرت على عدد قليل من المتابعين والسائحين، وسط إجراءات احترازية مشددة لمواجهة انتشار فيروس كورونا. خبرنا الثالث من الجو، إذ تم الإعلان عن أطول رحلة جوية تجارية في العالم، حيث ستكون من سنغفورة إلى نيويورك، وستغطي (15 ألفاً و348 كيلومتراً تقريباً) خلال 18 ساعة وخمس دقائق. تضم الطائرة 42 مقعداً في درجة رجال الأعمال، و24 مقعداً في درجة رجال الأعمال الفاخرة، و187 مقعداً في الدرجة السياحية. سينتظر الركاب في هذه الرحلة فضلاً عن ارتداء الكمامة طيلة الرحلة، وليمة في منتصف الليل في سنغافورة، وفطور فوق سيبيريا، وغداء فوق غرينلاند، وفطور ثان قبل الاقتراب النهائي من نيويورك. سأحاول حجز تذكرة على متنها، لأوافيكم بتفاصيل أكثر عن الرحلة، والمدن التي ستقطعها الطائرة حتى بلوغ نيويورك دعواتكم لي بالتوفيق... وإلى اللقاء مع نشرةٍ جديدةٍ

تقنيات جديدة

نشرة الأخبار

أخبارنا لهذا اليوم ليست أنباء جديدة فقط، بل هي خدمات مذهلة أعلنت عنها كبرى الشركات العالمية، لتصبح جزءاً من عالمنا وربما لتسهل لنا حياتنا. فقد كشفت شركة أديداس (adidas) مؤخراً عن حذاء رياضي تم تصنيعه بتقنية مبتكرة تعتمد على روبوتات تستخدم برمجيات متطورة صممت خصيصاً لنسج جزئه العلوي خيطاً خيطاً. تتيح هذه التقنية تصميم الحذاء الجديد بناء على بيانات شخصية للمستخدم تتعلق بكيفية الحركة، وأخرى حول الظروف المحيطة بالعداء أثناء الجري، وقد قامت الشركة من أجل إنشاء هذه اللوحة الخيطية، ببناء روبوتات متخصصة، وتصميم برمجيات وإجراء عمليات مسح عالية الدقة لكيفية تحرك أقدام العدائين أثناء الجري. مما يعني أن كل حذاء يتم تصميمه في المستقبل سيكون على مقاس مستخدمه بشكل دقيق، ومختلفاً عن غيره باختلاف هذه البيانات بعد تعرفنا على هذا الحذاء التقني المريح من أديداس، سننتقل معاً إلى جوجل وميزتها الجديدة التي تتيح  لنا الوصول إلى أغنية معينة عن طريق الدندنة أو التصفير أو الغناء، وهذه الخاصية مدعومة بخوارزميات التعلم الآلي التي طورتها الشركة. حيث سيتمكن المستخدمون من فتح أحدث إصدار من تطبيق غوغل للجوال، ثم النقر على أيقونة الميكروفون، أو أن يطلبوا شفهياً البحث عن أغنية أو الضغط على زر "البحث عن أغنية"، ثم البدء بدندنة الأغنية أو تصفير نغمها. لا داعي للتكلف أثناء طلب النغمة لأن جوجل تقول إن تقنيتها للمطابقة لن تتطلب من الشخص أن يكون مغنياً، إذ تعمل الخوارزمية بشكل أساسي على  التوصل إلى نمط رقمي يمثل جوهر الأغنية، أو ما تسميه غوغل "بصمة الإصبع" (fingerprint).. ربما تكون هذه فرصتنا لاكتشاف مواهبنا الغنائية ونحن نبحث عن أغنية ما نجد أن صوتنا جميل! من التقنيات الجديدة إلى خبرنا الطريف الذي حصل في أحد سباقات الدراجات الهوائية في جنوب أفريقيا، إذ اقتحمت نعامة السباق لتشارك المتسابقين المغامرة، وانتشر فيديو لها ولاقى انتشاراً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي الذي يصوّر لحظة الظهور المفاجئ للنعامة، وكيف اقتحمت السباق وتجاوزت المتسابقين بسرعة كبيرة ملاحقة المتصدر، قبل أن تتوقف بعدما أصابها الإرهاق. أعتقد أن المنافسة شديدة جداً مع النعامة لأنها من أسرع الطيور عدواً ، وربما تكسب السباق في النهاية! خبرنا الأخير أصدقائي سيكون عن الاحتفال باليوم العالمي "لغسل اليدين" الذي حدث مؤخراً في الخامس عشر من شهر أكتوبر الجاري، وهو اليوم الذي اعتمدته منظمة الصحة العالمية من كل عام بهدف زيادة الوعي، وإدراك أهمية غسل اليدين ووصفها وسيلة فعالة للوقاية من الأمراض، وبخاصةٍ في الآونة الأخيرة التي شهدت انتشار فيورس كورونا، وما استدعته الحاجة لمضاعفة غسل اليدين والاهتمام بنظافتهما. انتهت نشرتنا لهذا اليوم ... مع كل الود يا شباب المستقبل

أخبار مملحة

نشرة الأخبار

ربما بدءاً من اليوم لن تطلب الملح من أجل الطعام، بل من أجل الرسم!! نعم لأننا سنتعلم من "هاني جنيدي" الفنان المصري كيف نرسم أجمل اللوحات باستخدام الملح! إذ يهوى هاني الرسم منذ صغره، وبسبب شغفه به، قرر أن يتخذ من كل مادة يجدها في يده أداة للرسم، فصنع لوحات من أوراق الشجر وأخرى من النقود وأخيراً بالملح. يصنع جنيدي لوحات ثلاثية الأبعاد وأخرى تقليدية لفنانين ومشاهير، كالشيخ محمد متولي الشعراوي، وكذلك الكعبة المشرفة ومعالم بارزة تلقى إعجاب الكثيرين، لكنه يحتفظ بسر المهنة لنفسه. هاني يعد واحداً من الفنانين القلائل المتخصصين في الرسم بالملح عالمياً، فهم يعدّون على أصابع اليد الواحدة، أبرزهم فنان كرواتي. هل أحببتم فكرة الرسم بالملح؟ أخبرونا وشاركونا   إليكم الآن هذا الخبر الطريف عن الطفلة الرضيعة ذات 5 أشهر التي أكملت سباق ماراثون لندن مع والديها، لتصبح أصغر شخص على الإطلاق يكمل هذا السباق التاريخي في عامه الأربعين. وغرّد والد الطفلة جيمي ديل على حسابه الشخصي عبر تويتر " سأركض مسافة 26.2 ميلا كاملة مع إلسي (البالغة من العمر 5 أشهر)، مما يجعلها أصغر شخص يكمل ماراثون لندن". يذكر أن ماراثون لندن يُقام سنوياً في 26 أبريل/نيسان، ولكن تأجل هذا العام، وأُلغى السباق الجماعي بسبب جائحة فيروس كورونا؛ حيث سُمح للمشاركين -البالغ عددهم 45 ألفا- برسم المسار الخاص بهم للجري. يهمني أن أعرف رأي الطفلة "إلسي" بالتجربة، فقد عرفت رأي والدها بأنها كانت تجربة ممتعة رغم الطقس، ولكن لا ندري ما رأي الطفلة؟ ونبقى في بريطانيا وهذا الخبر الطريف الآخر من منتزه لينكولنشاير الذي تم فيه مؤخراً إبعاد خمسة ببغاوات إلى خارج الجناح الذي يستقبل الزوّار، وذلك بعدما بدأت بتوجيه شتائم للزائرين. الطيور غير المؤدبة حلّت في هذا المنتزه في 15 أغسطس (آب) الماضي، وقامت بتلقين بعضها بعضاً كلمات بذيئة حين جرى حجرها معاً في غرفة واحدة. ورغم أن الشتائم مزعجة إلا أنها دفعت العاملين في المتنزه إلى الضحك، مما شجّع الببغاوات الأفريقية على الاستمرار في السباب. يضم المتنزه 1500 طائر ببغاء، وسيجري لاحقاً فصل الببغاوات البذيئة عن بعضها البعض وتوزيعها في أمكنة مختلفة فيه، لأن الحال ستكون أقل سوءاً من اجتماعها وإطلاقها السباب في وقت واحد. الإقصاء هو المصير المحتم لكل سليط لسان، إن لم يكن من المكان فهو سيقصى من القلب أليس كذلك؟

أخبار تفعل المستحيل

نشرة الأخبار

الأخبار دوماً تخبرنا بأن لا شيء مستحيل وأن الأيام قد تحمل لنا العجب العجاب حتى لو كان غير معقولاً... هيا لأخبار اليوم لنعلم ما الأحداث الغريبة التي شهدها العالم خلال الأيام القليلة الماضية، ونبدأها من الولايات المتحدة والرضيع الصغير الذي أصبح أصغر متزلج على الماء في العالم. إذ تداول نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو له وهو يتزلج على الماء، في ولاية يوتا الأميركية، وهو في الشهر السادس ليوم ميلاده. وقد نشر والد الرضيع عبر حسابه على الإنستغرام ، صوراً من التجهيزات، ومقاطع التدريب على التزلج، بالإضافة إلى مقاطع من مغامرة التزلج . ربما يدخل هذا الرضيع موسوعة غينيس العالمية، فنقرأ عنه مرة أخرى في موقعنا عبر زاوية قياسي. ومن التزلج إلى الطيران في الهواء، وهذا الخبر الذي نشره طيار المظلات التركي حسن كافال عبر مقطع فيديو له، وهو يطير بسريره على ارتفاع 800 متر، باستخدام المظلات فقط. وقد أخذ كافال غفوة نوم قصيرة على سريره المتنقل أثناء الطيران، قبل أن يهبط مرة أخرى ويقفز باستخدام المظلات، وعلق كافال على المقطع قائلاً "عندما كنت طفلاً صغيراً، كنت أحلم دائماً بالطيران أثناء النوم على سريري، إذا كنت تريد شيئاً ما حقاً، أعتقد أنه سيحدث بالتأكيد". لا تقلل من شأن أحلامك فقد يأتي يوم وتحققها مهما كانت مستحيلة، حتى لو كانت غفوة نوم على ارتفاع 800م!! أما خبرنا الثالث فهو خبر فيه درس عالٍ يذكرني بأغنية الكابتن ماجد وهي "كن حسن الخلق مع الخصم فأهدافك أسمى" فعلاً هذا ما فعله العدّاء الإسباني دييغو مينتريدا إذ رفض تجاوز الخط النهائي والفوز بالمركز الثالث في السباق، بعد تعثر منافسه البريطاني جيمس تيغل قبل خط النهاية. حيث تأخر متعمداً بعدما أخطأ منافسه الطريق لنقطة النهاية، ليمنحه الفوز بالميدالية البرونزية في السباق، وقد تبادل اللاعبان العناق بعد انتهاء السباق بكل روح رياضية، في فيديو حصد ملايين المشاهدات على موقع تويتر. مهما كان الفوز لذيذاً يبقى للأخلاق الراقية طعم آخر. نختم نشرتنا أصدقائي بكلمات شكر بسيطة نوجهها لمحرك البحث الشهير "جوجل" الذي يضيء اليوم شمعة جديدةً من شموع العلم والمعرفة مر على إنشائها 22عاماً. عام سعيد يا جوجل، فأنت مصدر كبير سهل لنا وصول المعلومة، ونعدك ألا نستخدمك إلا في نفع عقولنا وزيادة معارفنا لا العكس. نشرتنا انتهت دمتم بخير...

أخبار حماسية

نشرة الأخبار

أخبار ...أخبار هل أنتم مستعدون لقراءة ما لدينا من أخبار؟ ومشاهدة ما في العالم من أسرار! من المريخ تبدأ الحكاية، إذ كشفت دراسة علمية حديثة وجود شبكة من البرك المالحة، بالقرب من بحيرة كبيرة تقع تحت سطح القطب الجنوبي للمريخ، مما قد يمثل دليلاً جديداً على احتمال وجود حياة على الكوكب الأحمر. كما رصد العلماء أيضا 3 مسطحات مائية أصغر تحيط بالبحيرة، و يبدو أن هذه البرك ذات أحجام مختلفة، ومنفصلة عن البحيرة الرئيسية. وبحسب دراسات العلماء فإن المريخ و قبل ما يقرب من 4 مليارات عام كان دافئاً ورطباً، مثل الأرض، لكنه تحول في النهاية إلى عالم جاف قاحل كما هو اليوم. من المريخ ننتقل مباشرةً إلى إنجلترا التي حطم فيها المهندس البريطاني، آندي جينينغز، الرقم القياسي لأسرع صندوق قمامة في العالم، بعدما صمم صندوقاً بلغت سرعته حوالي 69 كيلومترا في الساعة. مستخدماً صندوق قمامة منزلي، بالإضافة إلى محرك دراجة نارية، وعلبة تروس ووقود، ومقعد دراجة، و أداة توجيه من سكوتر متنقل. وليس هناك أغرب من صندوق القمامة السريع إلا الدراجة الصغيرة التي سافر عبرها البريطاني ويسلي هامنيت، من مدينة غلاسكو إلى مدينة مانشستر، بمسافة تقدر بـحوالي 321 كيلومترا، للمساهمة في عمل خيري. الدراجة تعود لطفلته الصغيرة وهي وردية اللون، و قد بدأ هامنيت رحلته في 16 سبتمبر/أيلول، و استمرت 6 أيام كاملة، وقام بتوثيق أيام الرحلة عبر حسابه الشخصي على تويتر، لتشجيع المزيد من الناس على التبرع، حيث تذهب الأموال لـ4 جمعيات خيرية. انظروا إلى صورة الأب وهو يركب الدراجة الصغيرة، منظر مضحك فعلاً!   الختام مع البيتزا الشهية، فقد حصل رجل أميركي يبلغ من العمر(89 عاما) يعمل على توصيل طلبيات البيتزا في ولاية يوتا الأميركية، على مبلغ مالي يبلغ أكثر من 12 ألف دولار، كهدية بعدما انتشرت فيديوهات له عبر منصات التواصل الاجتماعي  تظهر مدى تفاني وحب هذا الرجل لعمله. بالحماس بدأنا النشرة وبالحماس قضيناها وودعناها، فإلى مزيدٍ من كل فريد مع نشرات أخبار قادمة، إلى اللقاء.  

النشرة تحتفل

نشرة الأخبار

نشرة تعج بالاحتفالات من هنا وهناك، فهيّا نقرأها ونحتفل معاً... جوجل يحتفل بالذكرى 86 لميلاد الكاتبة المصرية نتيلة راشد، رائدة أدب الأطفال، التي ترجمت وقدمت مئات الأعمال الأدبية الموجهة للطفل العربي. إذ ولدت يوم 19 سبتمبر/أيلول 1934، بالقاهرة، ونجحت بالوصول إلى الطفل من خلال كتابة رشيقة موجهة للأطفال، كما شاركت في تأسيس مجلة "سمير" عام 1956، وتولت رئاسة تحريرها منذ عام 1966 حتى 2002، وسمحت للأطفال بالكتابة كمراسلين صحفيين في أبواب المجلة. وحصلت راشد على العديد من الجوائز تكريماً لإسهاماتها في الأدب والمجتمع المصري، وقد توفيت عام 2012 عن عمر ناهز 72 عاماً.. حديقة الحيوان تحتفل: ليس جوجل فقط بل حديقة حيوان دنفر في الولايات المتحدة الأميركية تحتفل بأعياد ميلاد حيواناتها بطريقة خاصة أيضاً، إذ قامت بتقديم حقائب هدايا مغلفة لكل حيوان في عيد ميلاده، وهي عادة ما تحتوي على غذائه المعتاد، بالإضافة إلى قصاصات ملونة وشرائط مكتوب عليها "عيد ميلاد سعيد"، وتحمل اسم كل حيوان. مطعم الطائرة يحتفل: والآن إلى مطعم الطائرة الذي يحظى باهتمام كبير في أندونيسيا، بعد تحويل طائرة من طراز "بوينغ 737" إلى مطعم يقدم شرائح اللحم اللذيذة. إذ قامت سلسلة مطاعم تحمل اسم "ستيك 21" بتحويل طائرة تابعة للخطوط الجوية الإندونيسية "ليون" -التي خرجت عن الخدمة عام 2017- إلى مطعم لجلب مزيد من الزبائن. يقع المطعم شرق العاصمة جاكرتا، وهو يحافظ على شكل الطائرة الأصلي، مع بعض التغيير في مقاعدها. وسبيستون تحتفل بشبابها وبموسم سبتمبر وببرامجها الجديدة.... فأهلاً بكم دوماً... وإلى اللقاء مع نشرةٍ جديدةٍ مليئة بالخير والاحتفالات السعيدة.

من أخبار العالم

نشرة الأخبار

أخبار من وحي كورونا تطل علينا من جديد، ولكنها تحمل الفكاهة بعض الشيء، فهيا نقرأ ما جاء فيها... من تايلاند سنبدأ الكلام، فقد ابتكر بعض سكانها فكرة جديدة للترفيه عن أنفسهم بعد ما حرمتهم كورونا من السفر من خلال احتساء القهوة في طائرة خارجة عن الخدمة! إذ يجلس الركاب في مقاعد الدرجة الأولى للطائرة المتوقفة في مطار مدينة باتايا السياحية، ويزور بعضهم قمرة القيادة، حاملين بطاقات صعود الطائرة في أيديهم، مما يجعلهم يشعرون وكأنهم يستقلون طائرة تحلّق في الأجواء. أما خبرنا الثاني فمن المجر الذي ابتكر قائد الأوركسترا فيها "إيفان فيشر" فكرة تحويل الكمامة إلى وسيلة للاستمتاع بالموسيقى. إذ صمم فيشر كمامة "موسيقية" لها زائدتان من البلاستيك على هيئة راحة اليد يجري تثبيتهما بأربطة الكمامة خلف الأذن، مما يسمح لرواد الحفلات الموسيقية بالاستمتاع بالموسيقى بدرجة أفضل. واشتهرت كمامة فيشر بين رواد الحفلات الموسيقية حيث ظهر بها عشرات في حفل أقيم مؤخراً، ويبلغ سعرها نحو 27 دولاراً. ختام نشرتنا سيكون مع " أسيل علوان " الاسم الزمردي الجديد الذي يلمع في سماء الهندسة، إذ تسير بخطواتٍ ثابتةٍ نحو تحقيق النجاحات، مستلهمةً الطموح والإصرار من المعمارية العالمية الراحلة زها حديد. ولم تنتظر علوان البالغة 30 عاماً بعد تخرجها عام 2013، من قسم العمارة في كلية الهندسة بجامعة بغداد، فرص التعيين الحكومية بل اختارت طريقاً جديداً وأسست مكتباً هندسياً باسم لامار (Lamar) عام 2016 لتقدم إبداعاتها المعمارية.   انتهت نشرتنا لليوم ... دمتم بأمان الله. 

سوبر أخبار

نشرة الأخبار

تحلو الأخبار في "سوبر سبتمبر" فمن برنامجٍ جميل إلى أجمل، ومن جديد إلى كلاسيكي رائع تتنقل أقلامي لأكتب لكم ما يجري هناك في قناتكم المفضلة سبيستون، وتطبيقكم الرائع "سبيستون غو". فقد بدأ عرض مجموعةٍ من الأعمال الموزعة على كواكب مجموعتنا الرائعة، والبداية من بونبون وبرنامج Little people  الذي يدور حول (إيدي. صوفي. كوبي. تيسا. ميا) وهم أصدقاء خمسة يلعبون معاً في باحتهم الخلفية. ويخرجون من هذه الباحات للعيش في عالم سري خيالي لا يعرفه أحدٌ سواهم، يخوضون فيه غمار البحار ويتحدثون إلى جميع الحيوانات، ويعيشون فيه حياة جميلة، ثم يعودون منه إلى باحاتهم وهم يحملون الدروس والعبر المفيدة. تشاهدونه الأحد والثلاثاء 8:00 ص  ويعاد الاثنين والأربعاء 7:30 ص. على كوكب "مغامرات" ينتظرنا برنامج "السوبر وينغز" الرائع، في يومي الأحد و الثلاثاء 2:30 م ويعاد 6:00 م، ويدور حول مجموعة طائرات لها مهاراتٍ مختلفة تتناسب مع المهمة التي توكل إليها. سكاي قائدة المطار الدولي، و يتولى الطائرة "جيت" مهمة إيصال الطرود إلى الأطفال في أماكن مختلفة من العالم، ومن خلال مغامراته اللطيفة في كل حلقة نتعرف إلى الأماكن وسكانها ولغاتها، كما يقع في مشكلات يساعده فريق السوبر وينغز في حلها دوماً. وبرنامج Octonauts وفريق المهمات المائية الصعبة الذي إن واجهته أي مشكلة في البحار الكبيرة أو المحيطات العميقة سيجد الأوكتونوتس أمامه لمساعدته، تشاهدونه الأحد والثلاثاء 5:45 م يعاد الاثنين والأربعاء 1:00م. وبرنامج ريكي زوم يومي الاثنين والأربعاء 2:30 م ويعاد 6:00، وبيورن وباكي يومي الأحد والثلاثاء 11:00 ص ويعاد 12:45 م، وتيغ وليو الاثنين والأربعاء 11:00 ص ويعاد 12:45 م، وريف أند رول الاثنين والأربعاء 1:15 م يعاد 5:45 م   ومع زمردة نحن على موعد مع برنامج Littlest pet shop  الذي يدور حول "بيف" السلحفاة اللطيفة التي تقدم برنامجاً مشهوراً تجري في كل حلقة منه مقابلات مختلفة وطريفة مع أصدقائها من الحيوانات، لتبحث عن كل فريد ومشهور في الأحد والثلاثاء 2:55 م ويعاد 6:40 م. وحكايات ماشا المرعبة يومي الأحد والثلاثاء 8:15 ص ويعاد 9:45 ص، وهللو كيتي الأحد والثلاثاء 2:45 ويعاد 6:30 م، و Enchantimals في الاثنين والأربعاء 2:45 م ويعاد 6:30 م. وعلى أكشن ينتظرنا الأكشن كله مع برنامج Transformers يومي الأحد والثلاثاء 4:00 م ويعاد 9:00 م الذي تدور أحداثه حول مجموعة من الآليين، الذين أُبعدوا عن كوكبهم "سايبرترون" بسبب فقده للحياة، ثم يحاولون من أجل إعادة الحياة للكوكب مع صراع بين الخير والشر. وبرنامج Dragon Ball Super الأحد والثلاثاء 4:30 م ويعاد 9:30م، والمحقق كونان الأحد والثلاثاء 5:00 م ويعاد 10:00 م، و Gormiti  الأحد والثلاثاء 4:15 م ويعاد 9:15 م، Blazing team في الاثنين والأربعاء 5:00 م ويعاد 10:00 م، Monster hunter في الاثنين والأربعاء 4:30 م ويعاد 9:30 م.   ومع الضحك والطرائف المسلية سنمضي أروع الأوقات مع دورايمون في كوكب كوميديا الاثنين والأربعاء 3:00 م ويعاد 7:30 م.    وفي كوكب رياضة سنكون مع برنامجي أبطال الكرة الفرسان الاثنين والأربعاء 3:30 م يعاد 8:30 م، وبرنامج بي باتل الاثنين والأربعاء 3:30 م ويعاد 8:30 م مع سبيستون تحلو الأوقات، ومعكم تحلو الحياة ... فانتظروا جديدنا دوماً.  

خفيفة لطيفة

نشرة الأخبار

أخبارنا لهذا الأسبوع خفيفة لطيفة وفيها مفاجأة جداً ظريفة ولكن ماهي ترى؟ إنها "سبيستون" صاحبة المفاجآت الرائعة، والمعدة الأولى لأجمل محتوى ينتظره الأطفال من الشرق والغرب، ها هي تنتظرنا في موسم جديد رائع مطلع شهر أيلول سبتمبر القادم، مع "سوبر سبتمبر" ستجمعنا قناتنا المفضلة "سبيستون" بمجموعة مذهلةٍ من روائع الأعمال الجديدة في عروضها الأولى، والأعمال المعروفة لدينا بحلقاتها الجديدة الممتعة.  كثيرٌ من التشويق ينتظرنا، ولائحة تطول من البرامج المسلية على موعدٍ معنا، فهيّا نعد العدة يا أصدقاء لهذا الموعد المنتظر. من "سوبر سبتمبر" على الفور ننتقل إلى سلسلة مطاعم كنتاكي الشهيرة التي أعلنت مؤخراً عن إيقاف مؤقت لشعارها الإعلاني الشهير "تاكل صوابعك وراه" الذي تستخدمه منذ وقت طويل. حيث صرّحت السلسلة بأن هذا الشعار لم يعد لائقاً في ظل تفشي فيروس كورونا الذي جعل من النظافة الشخصية أولوية قصوى لوقف انتشار العدوى، وعدم ملامسة الوجه من أهم توصيات مسؤولي الصحة في العالم. تستخدم كنتاكي هذا الشعار على نحو متقطع طوال 64 سنة، ولن يُستخدم مؤقتاً في الإعلانات على مستوى العالم على أن يظهر مرة أخرى في الوقت المناسب. لن نأكل أصابعنا وراء شيء، لا كنتاكي ولا غيره، حرصاً على نظافتنا وسلامتنا، أليس كذلك يا أصدقاء؟ ومن كنتاكي إلى إيطاليا وتحديداً إلى مدينة سان جوفاني الواقعة في مقاطعة ميلانو شمالي البلاد، حيث بدأت مؤخراً بتقديم عرض مغرٍ لتنشيط حركة السياحة فيها، وتشجيع السياح على القدوم إليها، وهي توفير إقامة مجانية لهم، حيث سيسمح سكان المدينة المحليين للسياح الذين يأتون إلى مدينتهم في الوقت الحالي بالإقامة معهم في منازلهم. المبادرة بدأت بتحقيق النجاح فقد تلقى القائمون عليها إلى الآن حوالي 8 آلاف طلب من عدة دول من العالم، أبرزها الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا وفرنسا والنرويج. سأقرأ عن المدينة، فإن أعجبتني فستكون وجهتنا في تذكرة سفر للمرة القادمة، فالإقامة مجانية وهذا عرض لا يتاح دوماً، ما رأيكم؟ نختم نشرتنا بالسعادة، ومتحفها الذي دشنته الدانمارك مؤخراً  في وسط عاصمتها كوبنهاغن، ليكون الأول من نوعه، وهو يرمز إلى السعادة الهادئة والمستقرة التي يجمع عليها أبناء هذه المملكة المصنّفة في مقدّمة الدول الأكثر سعادة. يرافق زوار المتحف دليل يطلعهم على مختلف زوايا السعادة، ومنها تاريخ السعادة، وسياسة السعادة، وعلم السعادة، كما يُطلب من الزائر أن يدوّن تعريفه للسعادة على ورقة صغيرة تلصق على حائط إلى جانب نحو مئة وريقة أخرى.  وقد احتلت الدنمارك، عام 2020، للسنة الثانية على التوالي، المركز الثاني بعد فنلندا في "تقرير السعادة العالمي" الصادر عن الأمم المتحدة سنوياً، منذ عام 2012.  لو ذهبت إلى متحف السعادة، ماذا ستكتب على هذه الورقة الصغيرة؟ فكروا بالجواب، وإلى اللقاء مع أخبارٍ لطيفة أخرى...

غرائب عجائب

نشرة الأخبار

لو أخبرناكم أصدقائي أن مدينة ما في العالم قد هطل فيها أمطار من الشوكولا، هل ستصدقونا؟ الخبر عجيب ولا يصدق، ولكن هو ما حصل فعلاً في بلدة أولتن السويسرية التي استيقظ سكانها على أمطار خفيفة من الشوكولاتة! أما سبب هذه الأمطار فهو عطل نظام التهوية في أحد المصانع التي تنتجها، مما أدى إلى نفض المداخن غباراً من الكاكاو ملأ الشوارع وغطى السيارات والأشجار والبيوت في البلدة. وقد ساهمت الرياح التي تزامنت مع العطل الفني في انتشار غبار حبوب الكاكاو -التي تعد مادة أساسية في تصنيع الشوكولاتة-، حول المنطقة المجاورة للمصنع، وغطت الأراضي والسيارات، التي تكفلت الشركة بدفع ثمن غسيلها، كما تمكنت فرق الصيانة بالمصنع من إصلاح العطل والاستمرار في الإنتاج كالمعتاد. من الخبر الغريب ننتقل للخبر العجيب الذي حدث أيضاً في سويسرا، إذ حملت طائرة مروحية (هليكوبتر) بقرة مصابة بأحبال ونقلتها إلى موقع آخر وهي متدلية في الهواء، في جبال الألب، وذلك في حدث سنوي يعرف باسم "بودنفارت"، ينقل فيه رعاة المواشي قطعانهم من مناطق مرتفعة إلى مناطق أقل ارتفاعاً، وقد ساق الرعاة نحو ألف بقرة من أعلى إلى أسفل، باستثناء واحدة مصابة لا تقوى على السير مع قطيعها، مما اضطرهم لاستدعاء طائرة هيلكوبتر مخصصة لمثل هذه الأغراض، ولكنها بدت كما لو كانت طائرة في الهواء، أثناء نقلها للحاق برفيقاتها في الرحلة السنوية المعتادة.   خبرنا الأخير لهذا الأسبوع من اليابان التي ابتكر فيها مهندسون معماريون حمامات "غريبة" افتتحت مؤخراً في عدد من الحدائق العامة في العاصمة طوكيو، إذ تتكون من ألواح زجاجية شفافة يمكن رؤية ما بداخلها طالما أنها غير مشغولة، في حين أنها تتحول إلى معتمة عندما تكون مشغولة، فلا يمكن رؤية من بداخلها. الميزة في هذه الحمامات أن مستخدميها يستطيعون التأكد من نظافتها قبل الدخول إليها، ويعرفون أن المكان مشغول إن كان مظلماً وبالتالي البحث عن آخر، كما أنها تضفي على الحديقة منظراً جمالياً ليلاً، حيث تضيء بما يشبه الفوانيس. غرائبنا وعجائبنا لهذا اليوم انتهت، فانتظرونا دوماً مع كل جديد وفريد.

أخبرتني العصفورة

نشرة الأخبار

جاءتني اليوم عصفورة الأخبار الرشيقة وطرقت بحركات بسيطة متتالية نافذة غرفتي، فنهضت وفتحت النافذة مرحبةً بها ثم أخذت منها الورقة الصغيرة التي تحملها في قدمها... يا سلام... إنها نشرة اليوم الأخبارية، فهيا نقرأها معاً ونعرف آخر مستجدات العالم من حولنا... ولننطلق من مدرسة العشب الأخضر! ففي منطقة كشمير الهندية تم استقبال الطلاب في قلب مرج أخضر محاط بالجبال وغابات الصنوبر، وتحت سماء غائمة، وفي الهواء الطلق، بدلاً من المدارس المغلقة بسبب فيروس كورونا. الدروس تجري على ارتفاع 2730 متراً فوق مستوى سطح البحر، ويصل التلاميذ  إلى المكان بمساعدة آبائهم وأجدادهم. تم اقتراح هذه الطريقة بالتدريس بسبب نقص الوسائل اللازمة لشراء الهواتف الذكية والوصول المحدود للإنترنت في العديد من القرى المعزولة. الطلاب مسرورون جداً بهذا المكان وبهذه الطريقة لأنها تتيح لهم نشاطات لا يجدونها في صفوفهم الضيقة، فهم يغمسون أقدامهم في جداول متجمدة، تتغذى على ذوبان الأنهار الجليدية، ويبادر آخرون، بعد انتهاء وقت الدرس للغطس قبل العودة إلى المنزل. من شرق الأرض ننتقل إلى غربها وإلى مدينة نيويورك الأميركية، التي يقترب فيها برج "ستاينواي" من الاكتمال، مما يعني أنه سيصبح رسمياً "أنحف" ناطحة سحاب في العالم! إذ يرتفع لأكثر من 435 متراً، ويبلغ طوله 24 ضعف عرضه، ويتيح كل طابق لساكن واحد فقط، وهو يرتفع لـ91 طابقاً يتوقع أن يتم الانتهاء من بناء البرج نهاية العام، على أن يستقبل السكان العام المقبل، وتتسم الشقق داخله بالتصميم الفاخر، والإطلالة الخلابة. ومن الأنحف ننتقل إلى الأغلى وهي الكمامة التي تقوم شركة مجوهرات على تصنيعها كأغلى كمامة وجه في العالم، إذ سيبلغ سعرها 1.5 مليون دولار، فهي مصنوعة من الذهب الأبيض ومرصعة بـ3600 ماسة، لا أظن أن تكون هذه الكمامة عملية كأداة وقاية، بل وسيلة ربح وثراء لا أكثر ...أتوافقونني الرأي؟ شكرت العصفورة لما قدمته لي من أخبار شيقة فعلاً، وودعتها على أمل اللقاء بالمزيد  

أخبار بلا مقدمات

نشرة الأخبار

أخبارنا اليوم بلا مقدمات، بل سندخل مباشرة إلى صلب الحدث وأول هذه الأحداث اكتشاف أسنان دقيقة تحمي عيني قرش الحوت - وهو أكبر أنواع أسماك القرش- إذ أثبتت دراسة علمية أخيرة  أن عيون قرش الحوت مغطاة بنوع خاص من الأسنان الدقيقة، التي أفاد الباحثون بأنها تحمي القروش من الحطام العشوائي العائم في المحيط. "القرش الحوت" أصدقائي له فم واسع قد يصل إلى 1.5 متر، ويتغذى أساسا على العوالق والنباتات والحيوانات والأسماك الصغيرة. هذا الاكتشاف الجديد يدل على أن لعيون القرش أهمية في حياتها تحت الماء، وليس كما يشاع بأنها لا تستخدم حاسة البصر كثيراً، وهي معرضة  لحدوث ضرر من المخاطر الميكانيكية والكيميائية والبيولوجية. فسبحان الله العظيم الذي خلق لها هذه الحماية من غير أن تطلبها... الحدث الثاني مرتبط برياضة جديدة وغريبة من نوعها، تحمل اسم "فينكنسبورت" أو "رياضة فينش"  وتقوم على ممارسة رياضة عد أصوات العصافير بمنطقة فلانديرز في بلجيكا، على مدار ساعة كاملة، إذ يصفّ الناس مجموعة من الأقفاص إلى جانب بعضها البعض في الشارع، بحيث يفصل بين القفص والذي يليه مسافة مترين، ويجلس قبالة كل قفص شخص يستمع للعصفور الذي داخل القفص، وترتكز مهمة المتسابق على عد أكبر عدد ممكن من زقزقات العصفور الموجود داخل القفص على مدار ساعة، من خلال وضع علامات بالطباشير على قضيب خشبي كبير، بحيث تشكل كل علامة تغريدة منفصلة. ومنذ عام 2007، كان هناك أكثر من 13 ألف ممارس لهذه الرياضة، يربون 10 آلاف طائر كل عام من أجل المنافسة في المسابقة. حدثنا الأخير من اليابان التي ابتكرت إحدى شركاتها كمامة ذكية تتصل بالإنترنت، لطرحها للبيع في شهر سبتمبر المقبل. تعطي الكمامة الذكية التي أطلق عليها اسم "سي ماسك" مرتديها تعليمات بشأن التباعد الاجتماعي، ويمكنها ترجمة اللغة اليابانية إلى 8 لغات أخرى، هي الإنجليزية والصينية والإسبانية والفرنسية والكورية والفيتنامية والإندونيسية والتايلندية. وتوضع فوق الكمامة التقليدية، وتتصل بالهاتف الذكي عبر تقنية البلوتوث، حيث يمكنها تحويل الكلام إلى رسائل نصية وإجراء المكالمات، وحتى تضخيم صوت مرتديها. وهي بلاستيكية وذات لون أبيض، ويبلغ سعرها نحو 40 دولاراً أميركياً، كما يتوجب على المستهلك شراء تطبيق ذكي للكمامة من خلال المتاجر المتوفرة عبر الإنترنت، من أجل تشغيلها. من قلب الأحداث لكم من أفضل تحيات طاقم العمل في موقع سبيستون، وإلى اللقاء

أخبارٌ من الماء

نشرة الأخبار

أخبارنا تعوم فوق سطح الماء هذه المرة، وسنغوص قليلاً في خبر من الأخبار!! والآن إليكم ما جاء فيها أولى أخبارنا العائمة من باريس، إذ أصبح بإمكان محبي السينما هناك أن يشاهدوا الأفلام من  قارب على نهر السين. وقد تمكنوا مؤخراً من ركوب 38 قارباً كهربائياً لمشاهدة الفيلم الفرنسي الكوميدي "لو جران بان" مجاناً، وقد أبدوا استمتاعهم بالسينما في الهواء الطلق. يمكن لكل قارب أن يستوعب ما يصل إلى ستة أشخاص يعرفون بعضهم البعض، ويشاهدون الفيلم من كراسي الاستلقاء حين تطفو شاشة العرض فوق نهر السين. خبرنا العائم الثاني من مدينة العوم الإيطالية "البندقية" التي قررت أخيراً تقليص عدد الركاب المسموح لهم بالصعود إلى مراكب الجندول الشهيرة في وقت واحد، من 6 إلى 5 كحد أقصى. وذلك بعدما لاحظت ازدياداً في أعداد الزوار من أصحاب الوزن الزائد، مما يدفع ثقل الوزن بها نزولا يؤدي إلى دخول المياه على متنها. وخبرنا الثالث قرب بحيرة شمالي سيبيريا، إذ يعمل فيها علماء حفريات من أجل استخراج هيكل عظمي ضخم محفوظ جيداً لماموث موجود فيها. وقد تم العثور على أجزاء من الهيكل العظمي  قبل بضعة أيام، وهي جمجمته والفك السفلي والعديد من الأضلاع وشظية قدم مع أعصاب لا تزال سليمة. أما خبرنا الأخير فهو سيغطس إلى العمق ليأتي لنا بسمكةٍ جديدةٍ اكتشفها إمبراطور اليابان السابق أكيهيتو -وهو باحث في علم الأحياء البحرية- الذي عاد إلى الاهتمام بالمجال الذي طالما كان شغوفاً به منذ تنازله عن العرش. فقد اكتشف مؤخراً نوعاً جديداً من الأسماك القوبيونية التي تشبه الضفادع، ليضاف هذا الاكتشاف إلى 9 أنواع جديدة اكتشفها الامبراطور خلال حياته المهنية؛ كما توصل إلى طريقة تصنيف هذه الأسماك الغريبة.

الدخول إلى موقع سبيستون


كما يمكنك الدخول عبر


أو يمكنك تسجيل حساب جديد