الغلاف
سبيستون
الأخبار
كوكب التحدي والقوة

محمد صلاح يضرب من جديد

رياضة

يبدو أن البطل محمد صلاح لاعب ليفربول والذي كان محوراً لأخبارنا ومقالاتنا لأكثر من مرة قد قرّر أن يكون دون منازع نجم الدّوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا لهذا الموسم. صلاح وصل اليوم إلى حاجز الثلاثين هدفاً في دوري واحد!!! متفوقاً على ميسي بهدف إذ تبلغ أهداف الأخير (29) هدفاً ومعادلاً الرّقم القياسي المسجّل باسم كريستيانو رونالدو! أعضاء نادي الثلاثين هو ما يطلق على اللاعبين الذين يسجلّون ثلاثين هدفاً في دوري واحد وهو يضمّ إلى اليوم سبعة لاعبين لاغير! يبدو أنه سيكون بانتظارنا الكثيرمن المفاجآت حتى انتهاء الدوري.. كل أمنياتنا للبطل العربي المصري بالتوفيق

حديقة المونديال

رياضة

  في إطار التحضيرات التي تقوم بها روسيا لاستضافة كأس العالم المقرر بعد أشهر قليلةٍ، جرى مؤخراً في مدينة فولغوغراد الروسية، مراسم حفل افتتاح حديقة بطولة كأس العالم لكرة القدم 2018. وشارك في حفل افتتاح الحديقة عدد من الشخصيات الرياضية، ونظم خلاله مجموعة من الفعاليات والمسابقات، مع تخصيص جوائز للفائزين، فضلاً عن إمكانية التقاط صور تذكارية مع الشخصيات الرياضية المشاركة في الحفل. كما سيستضيف ملعب مدينة فولغوغراد، 4 مباريات ضمن منافسات بطولة كأس العالم 2018، منها مباراتان بمشاركة ثلاثة منتخبات عربية، وهي تونس والسعودية ومصر وذلك في شهر حزيران يونيو القادم. جميعنا في شوق لمشاهدة فرقنا العربية وهي تتنافس على أرض الكرة العالمية، أليس كذلك أصدقائي؟  

الأغلى في العالم

رياضة

كانت مدينة دبي في دولة الإمارات العربية المتحدة مؤخراً على موعد مع السباق الأغلى في العالم وهو "كأس دبي العالمي للخيال". الذي انطلق للمرة الأولى في عام 1996، وهو ينعقد مرة في كل عام في السبت الأخير من شهر آذار- مارس.  يصنّف السباق ضمن أغلى السباقات في العالم بجوائز تصل إلى ثلاثين مليون دولار، وفي نسخة هذا العام سيشارك في السباق 114 من نخبة الخيول الأصيلة من 12 دولة . يبلغ عدد الحضور ستون ألفاً من المتفرجين وهي في ازدياد كل سنة .. كما أصبح السباق من أهم الفعاليات التي تنظمها الإمارة وسط اهتمام عالمي كبير. الإمارات ستشارك هذا العام بثلاثة خيول، كما تضم اللائحة مجموعة من المرشحين للفوز. من المميزات الخاصة بهذا السباق الأزياء والقبعات التي تعد علامة فارقة في يوميات هذا الحدث الجميل...

أفضل الفرق

رياضة

تجري في الفترة الحالية التحضيرات للمونديال المقرر بعد أشهر قليلة في روسيا، ومن هذه التحضيرات  ما خاضته المنتخبات الـ 32 المشاركة في نهائيات كأس العالم من مباريات ودية خلال فترة التوقف الحالية، التي أظهرت مستوى المنتخبات القوية المرشحة للحصول على اللقب..  ومنها البرازيل وألمانيا التي تحتل صدارة تصنيف الفيفا لأفضل المنتخبات في العالم، وتعد ألمانيا والبرازيل هما الأوفر حظا للفوز بكأس العالم المقبلة. ومن الفرق أيضاً إسبانيا الفائزة باللقب العالمي عام 2010، وفرنسا التي فازت بلقب كأس العالم مرة واحدة فقط عندما استضافت البطولة عام 1998. والأرجنتين التي كانت على وشك عدم التأهل للمونديال، لولا تألق ميسي في الجولة الأخيرة وإحرازه ثلاثة أهداف في مرمى الإكوادور، ليمنح منتخب بلاده بطاقة التأهل لكأس العالم، وأخيراً أصدقائي نذكر بلجيكا.. يبدو أن المونديال فيه الكثير من الحماسة والتنافس، فلننتظر النتائج أصدقائي

سوبر هاتريك!

رياضة

كان عشّاق الدوري الإنجليزي بالأمس على موعد مع مفاجأة صنعها لهم محمد صلاح في المباراة التي جرت بين فريقه ليفربول وفريق واتفورد ضمن مباريات الدوري..   سوبر هاتريك أي أربعة أهداف في مباراة واحدة سجّلها محمد صلاح البارحة، وجعلت منه أول لاعب عربي يسجّل هذا اللقب في تاريخ كرة القدم..   اليوم يوجد في جعبة محمد صلاح ستة وثلاثون هدفاً تمكّن من تسجيلها هذا الموسم فقط، مما جعله أفضل هدّاف في دوريات أوروبا الكبرى...   الرائع في الموضوع أن صلاح لا ينظر للإنجاز بصفته رقماً قياسياً، إنما هو بحسب تعبيره مجرد خدمة يقدمها لفريقه ليفربول ليحافظ على مكانته في الصدارة ليس إلّا!   أتذكر أننا تحدّثنا عن محمد صلاح قبل فترة.. هل تذكرون عن ماذا دار الحديث وقتها أيها الأبطال؟؟

بطولةٌ إلكترونيةٌ

رياضة

لم تعد مباريات كرة القدم ومنافساتها العالمية في ساحات الملاعب فقط، بل باتت تجري إلكترونياً أيضاً، حيث أعلنت رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم مؤخراً عن إطلاق أول بطولة للرياضات الإلكترونية في برشلونة الشهر المقبل، في خطوةٍ لأن تصبح المسابقة الأبرز لألعاب الفيديو في إسبانيا.   وستحدد المسابقة، التي تتكون من مرحلة تصفيات على الإنترنت، لتصبح أول مشروع كبير من رابطة الدوري الإسباني في الرياضات الإلكترونية، والهدف هو تحويل هذه البطولة الطموحة إلى المسابقة الأبرز في إسبانيا ما رأيكم بهذا النوع من المسابقات؟؟ أظنّ أن منافسات الملاعب أكثر نشاطاً وصحةً للجسم، أليس كذلك؟  

المغرب2026

رياضة

أيام قليلة تفصلنا عن الجلسة التي سيقرر فيها الاتحاد الدولي لكرة القدم الدولة التي ستستضيف كأس العام في عام ألفين وستة وعشرين. المغرب تقدم بملف ليكون البلد المضيف، وسيكون في إطار المنافسة مع الولايات المتحدة الأميركية، المكسيك، وكندا.. وتشير التقارير إلى كون المغرب يملك مؤهلات تجعله المرشح الأقوى لاحتمال استضافة كأس العالم. فبالإضافة لطبيعته الساحرة وموقعه المتوسط من أغلب الدول المشاركة في كأس العالم، فإن سهولة التنقل وعدم وجود فروقات كبيرة في التوقيت يجعل من المغرب مكاناً مناسباً لعشاق كرة القدم حول العالم لمتابعة المباريات دون الحاجة إلى السهر الطويل أو الاستيقاظ المبكر! إضافة إلى هذا وذاك فمساحة المغرب الصغيرة مقارنة بالولايات المتحدة وكندا تجعل من التحرك بين المدن أمراً أكثر سهولة بكثير. أتمنى أن يفوز المغرب باستضافة كأس العالم، وأثق تماماً أنه إذا فاز سنكون أمام إبداع عربي منقطع النظير! 

الفيديو هو الحكم!

رياضة

لابدّ أن مهمة الحكام في المباراة فيها الكثير من المسؤولية، وهذا ربما ما يجعل الدول تبحث دوماً عن أساليب تخفف من هذه المسؤولية التي تقع على عاتقهم،  حيث استخدمت دولة الإمارات مؤخراً تقنية الفيديو لمساعدة الحكام في المباريات، لتكون بذلك أول دولة عربية تستخدم هذه التقنية. وقد أجرى الاتحاد الإماراتي لكرة القدم عدة تجارب على التقنية الجديدة كان آخرها الدورة الدولية الودية لمنتخبات الناشئين، وتطمح الإمارات من خلاله إلى مواكبة التطور التكنولوجي وتحقيق العدالة للفرق من خلال تقليل الأخطاء التحكيمية، وقد استعانوا بشركة متخصصة وذات خبرة في تكنولوجيا الملاعب، لضمان نجاح التجربة.

دمعة في الملعب!

رياضة

تفاجأ لاعبو نادي نفط ميسان العراقي المحلي حينما شاهدوا حارس الفريق "علاء أحمد" يجهش بالبكاء عقب نهاية المباراة التي انتهت بتعادل إيجابي مفرح للفريق .. حيث تحوّلت المفاجأة إلى حالة صدمةٍ حقيقية عندما كشف لهم علاء أن طفلته التي تبلغ من العمر خمسة أيام توفيّت قبل المباراة بساعات، وأنّه قرّر إخفاء الخبر عنهم حتى تمرّ المباراة بسلام.. يقول علاء .. كانت المباراة مع فريقٍ مهم يضمّ لاعبين محترفين يلعبون ضمن المنتخب .. كان عليّ أن أثبت جدارتي وألّا أترك فريقي.. لعلّ أكثر ما يثير الإعجاب هو تعليق الحكم الدولي "صباح عبد" الذي قال إنّ أداء علاء كان مذهلاً !! بين الشعور بالمسؤوليّة وترتيب الأولوية قد يكون الخيار صعباً، لكن المهم هو المحاولة دوماً أكثر مما نستطيع، فذلك أفضل من الاستسلام أصدقائي، أليس كذلك؟

بالعزيمة فقط!!

رياضة

انتشر اسمها في مواقع التواصل الاجتماعي مؤخراً، وذلك لفوزها بالمركز الأول في الماراثون الذي أقيم في مدينة أسوان المصرية.. ولكن شهرتها لم تكن بسبب فوزها فحسب، بل لعزيمتها ورغبتها الشديدة بالفوز رغم انعدام إمكانياتها، إنها مروة حسن الفتاة الصغيرة وبائعة المناديل ذات العشرة أعوام!! التي شاهدت تحضيرات الماراثون من بعيد وقررت دخوله رغم عدم امتلاكها لملابس رياضية أو حذاء رياضي أو حتى رسوم التسجيل فيه وهو 200 جنيه!!  إلا أنها فاجأت الجميع بالفوز بالمركز الأول وحصلت على ميدالية السباق. أحياناً النجاح لا يحتاج منّا إلا لمثل هذه العزيمة صدقوني...  

لكأس العالم فقط!!

رياضة

هل سمعتم بالمدرب "بيرت فان مارفيك" الذي قاد بلاده هولندا إلى نهائي كأس العالم 2010 من قبل؟؟ بالنسبة لي لم أكن أعرفه إلى أن كتبت خبر اليوم الذي يفيد بأن هذا المدرب سيتولى تدريب المنتخب الوطني الأسترالي في نهائيات العام الحالي في روسيا. وقد قاد المدرب السعودية إلى النهائيات للمرة الأولى منذ 2006، كما سبق له تدريب أندية فينوورد وبروسيا وهامبورغ بالإضافة إلى 4  سنوات مع هولندا. يذكر أن فان مارفيك سيقود المنتخب الأسترالي في كأس العالم فقط، بينما سيكون التعاقد مع مدرب دائم في المستقبل القريب.

درب النجاح

رياضة

جميعنا نحبّ النجاح .. ما من شك في ذلك ولاريب..  ولكنّ السؤال الذي يجب أن يكون في البال دوماً، هل أنا جاهز لعمل ما يستوجب النجاح ؟؟ لا نجاح من فراغ، و يبدو أن رونالدو أراد هذه المرة إرسال رسالة مباشرة لكلّ الأبطال الجدد في كرة القدم حين شارك صورته وهو في نادي التدريب يقوم بتدريبات قوية لتقوية ساقيه ! صرّح رونالدو إنه لا يستطيع أن يحصي الساعات التي يقضيها في التمرين، إضافةً إلى التزامه التّام بحميةٍ صحيّةٍ مناسبةٍ ليحافظ على لياقته بشكل ممتاز .. "من طلب العلا سهر الليالي" مقولة للشافعي، أجد صداها في كل مرة أقرأ فيها عن حياة الناجحين في كل المجالات !

من الرياضة إلى الرئاسة

رياضة

هل تعرفون اللاعب الذي حصد لقب "الإفريقي الوحيد الحائز على جائزة أفضل لاعب في العالم" وذلك عام 1994و1995؟؟ إنه اللاعب الليبيري "جورج ويا"، الذي لم يقف عند هذا اللقب فحسب، بل تابع مسيرة نجاحه مؤخراً ولكن في مجال مختلف تماماً آلا وهو سلك الرئاسة، و نال لقب " أول رئيس بتاريخ كرويّ !! " وذلك بعد فوزه في الانتخابات الرئاسية التي حصلت مؤخراً في بلاده. الرئيس اللاعب من مواليد عام 1966 وهو صاحب مسيرة كرويّة فخمة في إفريقيا، كما كان في فرنسا قبل أن تكون محطته الأخيرة في أبو ظبي ويعتزل اللعب عام 2002 .. نرجو لك أهدافاً سياسية موفّقة و تفوقاً لبلادك على كافة الأصعدة ..

مبارك لعمان !

رياضة

أتذكرون حين افتتحنا معاً بطولة خليجي وتحدثنا عنها في أخبارنا ؟ في خبر اليوم سنبارك لسلطنة عمان بعد أن توجت بعد فوزها في المباراة النهائية أمام الإمارات العربية المتحدة في ختام بطولي خليجي لهذا العام .. كلا المنتخبين كان قد سبق له الفوز باللقب .. و بينما دخلت عمان راغبة بأن تضيف إلى سجّلها الرياضي الفوز للمرة الثانية، كان طموح الإمارات التتويج للمرة الثالثة وهذا ما منح المباراة نكهة تنافسية طويلة لم تنتهِ إلا بركلات الترجيح ! لم تكتفِ عُمان بحمل اللقب بل رافق ذلك حصول أحمد مبارك على لقب أفضل لاعب، كما فاز الحارس الإماراتي خالد عيسى بلقب أفضل حارس في البطولة .. في انتظار البطولات القادمة ... بالتوفيق للجميع

السعودية خارج البطولة!!

رياضة

ضمن منافسات بطولة خليجي 23 لكرة القدم التي أقيمت مؤخراً في الكويت، كان نصيب المنتخب السعودي توديع منافسات هذه البطولة، وذلك بعد خسارته أمام المنتخب العُماني في آخر جولات المجموعة الأولى بهدفين نظيفين، وتصدّر المنتخب العُماني المجموعة برصيد 6 نقاط يليه المنتخب الإماراتي برصيد 5 نقاط. أخبروني هل تتابعون أخبار هذه البطولة؟

خليجي 23

رياضة

تستضيف الكويت هذه الأيام بطولة كأس الخليج العربي لعام 2017 بمشاركة ثماني فرق توزعت في مجموعتين .. المباريات هذه السنة تجري بين السعودية، الكويت، الإمارات وعمّان في المجموعة الأولى و يقابلها اليمن، العراق، البحرين وقطر في المجموعة الثانية دون أن يتغيّب أي فريق عن تمثيل بلاده .. الدوري بدأ للمرة الأولى في عام 1970 و بمشاركة 3 فرق فقط ! كما يُذكر أن الكويت هي صاحبة الرصيد الأعلى بالفوز بعد أن فازت باللقب عشر مرات .. خليجنا واحد و شعبنا واحد، لعل هذه الجملة الوحيدة التي لمعت في ذهني مع كتابتي لخبر اليوم على أمل أن تبقى الوحدة دوماً بين القلوب.

الأفضل لهذا العام!

رياضة

عند نهاية العام تكثرالتصويتات حول أفضل الأداء الذي مرّ خلاله، وفي المجال الرياضي كثيراً ما نرى مثل هذه النتائج التي تكثر قرب حلول العام الجديد، ولعلّ آخرها التصويت الذي أُجري مؤخراً عن أفضل لاعب إفريقي لعام 2017. وكانت النتائج لصالح محمد صلاح أمام غيره من لاعبي إفريقيا، وهو اللاعب الذي يتصدر قائمة الهدّافين في الدوري الإنجليزي الممتاز بعد أن سجل 13 هدفاً حتى الآن، كما يعد ركيزة رئيسة للمنتخب المصري الذي حلَ ثانياً في بطولة الأمم الإفريقية، وغيرها من الإنجازات التي كان محمد سبباً في وصول منتخبه إليها. متعة الإنجاز والتفوق لا تدانيها متعة، ولكن يجب أن نتمنى لغيرنا الخير كما نتمناه لأنفسنا، لا تنسوا ذلك أصدقائي، اتفقنا؟  

روسيا خارجاً !

رياضة

قررت اللجنة الأولمبية الدولية منع روسيا من المشاركة في دورة الألعاب الشتوية لعام 2018 في بيونغتشانغ .. قرار اللجنة كان نتيجة للتلاعب المنهجي غير المسبوق بموضوع المنشطات، كما عبّرت عنه في تقريرها الصادر بهذا الخصوص . وقالت اللجنة إنها لن تتهاون في موضوع المنشطات، وإنها تريد ألعاباً شتويّة نظيفة من المخالفات الصحيّة. لن يمنع القرار الرياضيين الروس من المشاركة في الألعاب، لكن تحت مظلة اللجنة الأولمبية وبعد الخضوع لفحوصات شديدة ومتنوعة.. هل تتذكرون ما الألعاب الشتوية وماذا تشمل؟ أم نستعيد الذكريات في مقال قريب؟

مابعد القرعة!!

رياضة

تجري الآن تحضيرات مونديال العالم 2018 المقرر حدوثه في روسيا، ومنها ما يتعلق بتنظيم المجموعات والفرق المتنافسة، حيث أجريت مؤخراً قرعة المونديال التي أسفرت عن وجود منتخبين عربيين وهما السعودية ومصر، ليكونا ضمن المجموعة الأولى إلى جانب المنتخب الروسي مستضيف البطولة، بالإضافة إلى منتخب الأوروغواي. وشارك في حفل القرعة 30 من أصل 32 مدرباً يشرفون على الإدارة الفنية للمنتخبات المشاركة في المونديال الروسي. ننتظر المونديال بكامل الشوق، أليس كذلك؟؟

مع برشلونة

رياضة

مسيرة نجاح جديدة تنتظرعشّاق برشلونة بعد أن جدد لاعبهم المحبوب "ميسي" عقده لعام آخر مع الفريق ! يلعب ميسي مع برشلونة منذ سنوات وقد كان سبباً في صناعة ثمانية ألقاب للدوري الإسباني و أربعة لدوري أوروبا وهو يطمح للمزيد من النجاح في هذا العام أيضاً .. " النادي هو بيتي و حلمي هو إنهاء مسيرتي في برشلونة " بهذه الكلمات صرّح الفائز لخمس مرات بجائزة الكرة الذهبية .. بالتوفيق لميسي و لعشّاق الفريق، ولا أخفيكم سرّاً أنني أصبحت أتذكر زاوية الأندلس في كل مرة أقرأ بها خبراً من هناك..

نجاحٌ وفشلٌ!!

رياضة

مصائب قوم عند قوم فوائد، فعلاً هذا صحيح، فأحياناً تحدث معنا أشياء قد لا تكون لصالحنا بل تكون في صالح غيرنا بالتأكيد، وهذا ما انطبق على مباراة فريقي إيطاليا والسويد الأخيرة التي كانت أمراً محزناً للأولى ومفرحاً للثانية، حيث كانت فرصةً لها للفوز في المباراة المؤهلة لكأس العالم المقبل في روسيا. وكان خروج المنتخب الإيطالي صعباً بالنسبة إليهم لأنه الفريق البطل لأربع مرات في كأس العالم، وفي المقابل كان تأهل المنتخب السويدي لأول مرة منذ 2006. تذكروا دوماً أن في الحياة نجاح وفشل، ولا حال يدوم، ولكن ما علينا فعله فقط هو حسن التعامل في الحالين، ما رأيكم؟  

أربعة إلى روسيا!

رياضة

أخيراً .. و للمرة الأولى في تاريخ كأس العالم أربعة فرق عربية ستكون في قلب الحدث مشاركة لا متابعة وحسب .. فبعد السعودية و مصر اكتملت الفرحة العربية أمس بفوز تونس و المغرب و تأهلهما لروسيا 2018 وتعود تونس لكأس العالم بعد انقطاع دام إحدى عشرة سنة، وبعد سلسلة انتصارات دامت طوال التصفيات ليكون الختام أمس التعادل السلبي مع ليبيا الذي كان كافياً لتحجز تونس مقعدها بكل نجاح .. أما المغرب فقد كانت على موعد مع منتخب كوت ديفوار في أبيدجان ليختم اللقاء بهدفين نظيفين مقابل لا شيء .. بعد أن كانت آخر مشاركة له في عام 1998. أربع نجوم عربية في كأس العالم ستوحّد أمانينيا بأن يكون كأس العالم هذه المرة عربياً يفرحنا جميعاً ..

فوز الوداد

رياضة

نعود أصدقائي إلى أخبار الكرة العربية، حيث تُوّج فريق الوداد المغربي ببطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم المرة الثانية في تاريخه بعد فوزه بهدفٍ دون ردّ على الأهلي المصري في إياب النهائي الذي أقيم في الدار البيضاء. أما مسجّل الهدف فهو وليد الكرتي وذلك في الدقيقة 69 بعد تمريرةٍ عرضيةٍ من المهاجم أشرف بنشرقي المتألق. أعجبني اسم الفريق فالوداد من الود ولا شيء أجمل منه في علاقاتنا الكروية وغيرها، ما رأيكم؟؟؟؟  

تحت 17 عاماً!!

رياضة

كما تعلمون أصدقائي، البارحة كان موعد المباراة النهائية بين فريقي إنجلترا وإسبانيا للفوز بلقب كأس العالم تحت 17 عاماً، هل شاهدتموها؟؟ بالنسبة لي، لا وقت لدي، ولكني قرأت أخباراً حول الموضوع  لأنقلها لكم اليوم، فقد كانت المباراة غريبة في نتائجها، حيث فازت إنجلترا على إسبانيا بنتيجة 5 مقابل 2 لتدخل الأولى من باب التاريخ الواسع بفوزها بلقب كأس العالم تحت 17 سنة، أما أصحاب الأهداف فهم ريان بريوستر، ومورغان جيبس وفودين ومارك جوبي، فيما كان هدّاف إسبانيا هو سيرجيو جوميز. أما البرونزية فقد كانت من نصيب البرازيل حيث توجت بالمركز الثالث بعد فوزها الصعب على مالي 2-0. كثيراً ما يقبل الفوزُ المفاجآت، توافقونني الرأي؟

إنجاز مزدوج

رياضة

للنجاح طعم خاص حين يكون جماعياً .. وهذا بالضبط ما عاشه علي فرج و نور الطيب حين فاز كل منهما ببطولة الولايات المتحدة للعبة السكواش عن الفئة الخاصة به ... و سُجل إنجاز نور وعلي على أنه أول إنجاز في تاريخ الرياضة الفردية لزوجين يحصلان على البطولة في يوم واحد ! كانت البداية مع نور التي أنهت مباراتها لتتوجه لحضور مباراة زوجها، وكلها أمل أن تكون فرحتهما فرحتين. و السكواش هي أحد أنواع كرة المضرب التي تعتمد في الأساس على ضرب الكرة في مواجهة الجدار .. و صنفت كلعبةٍ مستقلةٍ في عام 1890 .. أما اسمها فقد اشتق من الصوت التي يصدر نتيجة ارتطام الكرة! سببٌ غريبٌ وطريف في آن واحد أليس كذلك ؟

وداعاً سوريا!!

رياضة

كما أشرنا سابقاً أصدقائي، الحضور العربي الأخير في المباريات الكروية الحاسمة، يجعلنا نواكب هذه المراحل خطوةً بخطوة، وكم كنا متشوقين لكتابة خبر فيه فوز المنتخب السوري وتأهله لنهائيات كأس العالم للمرة الأولى في تاريخه. ولكن الأمر كما قال اللاعب السوري أحمد الصالح: قدر الله وماشاء فعل، نعم قدر الله أن تتأهل أستراليا وأن تُهزم سوريا في هدفين مقابل هدف وحيد في إياب الملحق الآسيوي المؤهل للبطولة التي تستضيفها روسيا العام المقبل.. نبارك للمنتخب الأسترالي تأهله، وندعو المنتخب السوري إلى الإصرار من جديد، فهو قادرٌ على صنع المستحيل إذا أصرّعلى نيل ما يريد.  

التأهل يقترب !

رياضة

لم يسبق لنا في سبيستون أن واكبنا الكثير من الأحداث خطوة بخطوة .. خاصة مع كوكب رياضة .. فغالباً كانت القاعدة أن نأتيكم بخبر لطيف وسريع يلخص الأمر دون الكثير من التفاصيل .. لكن تصفيات كأس العالم هذه المرة بنكهتها العربية الرائعة قلبت المعايير .. فبعد أن ضمنت السعودية مقعدها هاهي تونس على باب التأهل بعد فوزها على غينيا .. لتصبح بحاجة إلى التعادل فقط في مباراتها الأخيرة لتكون قد حجزت مقعدها إلى المونديال والمغرب في وضع مماثل تحتاج التعادل فقط لا غير في المباراة القادمة .. أما مصر فهي بحاجة إلى أن تفوز اليوم في لقائها مع الكونغو، وأن تخسر أوغندا أمام غانا أو تتعادل لتضمن مصرالترشح إلى النهائيات ... للمنتخب السوري حكاية أخرى فبعد أن لعب مباراة الذهاب مع أستراليا التي انتهت بالتعادل الإيجابي 1-1 فهو بحاجة إلى النصر أو التعادل 2-2 في مباراة الإياب ليكون على بعد خطوة واحدة و مباراة واحدة للتأهل لأول مرة لنهائيات كأس العالم، مما يجعلنا نرفع القبعات احتراماً لهذا المنتخب الذي لم يتمكن من إقامة المباراة على أرضه نتيجة الوضع السائد لكنه تمكن حقاً من صنع إنجاز لم يتحقق منذ عام 1936 وهو تاريخ انضمام المنتخب السوري للفيفا وحتى اليوم .. أتفاءل كل يوم أكثر بكأس عالم مرفوع بأيدٍ عربيةٍ ... من يدري؟؟ .. لعل تحقيق الحلم أصبح قريباً .

إصابةٌ في غير وقتها!!

رياضة

"قدر الله وماشاء فعل" هذا ما قاله لاعب المنتخب السوري وصخرة دفاعه أحمد الصالح، لرفاقه اللاعبين وذلك بعد تعرضه مؤخراً لإصابة ستمنعه من المشاركة  في مباراة فريقه الحاسمة والمنتظرة مع أستراليا في الخامس والعاشر من شهر أكتوبر- تشرين الأول القادم، حيث ستكون المباراة المؤهلة لكأس العالم. أحياناً تحدث معنا أمور مفاجئة قد لا نضعها في حسباننا، وتكون في وقتٍ غير مناسب كما يبدو لنا، ولكن من المؤكد أن الأمر هو كما قال أحمد " قدر الله وماشاء فعل" وهذا ما يجب أن نقوله عندما نواجه شيئاً لا يمكن تغييره، لأن قدر الله أوسع بكثير من نظرتنا، هذا ما أراه وأنتم أتوافقونني أم لا؟؟؟

الأهلي إلى المربع

رياضة

صعد بالأمس فريق الأهلي المصري بعزم و ثبات نحو المركز النصف النهائي لبطولة دوري أبطال إفريقيا، و ذلك بعد فوزه على فريق الترجي التونسي أمس بهدفين مقابل واحد.. المباراة التي أقيمت في تونس شهدت الكثير من الشد والجذب خاصة مع تقدم الترجي بالتسجيل في الدقيقة الأربعين من زمن المباراة، ليعود الأهلي لتعديل النتيجة في الدقيقة 49 ثم يتقدم في الدقيقة 62. ترى هل ستكون البطولة أهلاوية ؟؟ فتفرح جماهير هذا الفريق العريق بالفوز التاسع لها ؟؟ أم سيكون للملعب كلمة أُخرى .. لننتظر ونرى ..

لم نسمع بها من قبل!!

رياضة

من قال إن الرياضة فقط هي كرة القدم والسلة والمضرب والطاولة وغيرها من الرياضات الشهيرة التي نعرفها جميعاً؟؟ خبر اليوم يقول لكم أصدقائي إن الرياضة أيضاً تتسع وتشمل أنواعاً جديدة قد لا نسمع بها في بلداننا ولكنها موجودة في مناطق معينة فقط!! ومنها مثلاً رياضة  Slamball التي تشبه إلى حدٍ كبير لعبة كرة السلة، وهي عبارة عن فريقين يتنافسون على أرض الملعب التي تحوي شبكات للقفز تحت كل سلة، واللعبة الثانية هي كالتشيو فيورنتينو التي تعد أحد أشكال كرة القدم، ولعبة  Botaoshiاليابانية، وكرة القدم الناريّة التي اشتهرت بها إندونيسيا، حيث يشعل اللاعبون جوزة هند ويلعبون فيها بدل الكرة، والخامسة هي القفز فوق الجمال حيث يحاول المتسابقون فيها القفز فوق مجموعة من الجمال الموضوعة جنب بعضها، شرط ألا تلامس أقدامهم الحيوانات. وأخيراً هناك لعبة البوزكاشي وهي من أشهر ألعاب الفروسية في بلدان آسيا الوسطى، ولعبة رمي جذوع الأشجار ولعبة شطرنج الملاكمة  التي بدأت  بالانتشار في معظم دول العالم......أي من هذه الرياضات أعجبكم أكثر؟؟؟    

الفرحة عربية

رياضة

شهد الأسبوع الماضي أياما ًمن الفرح مع إنجازات رياضية عربية جعلتنا نقترب بخطواتٍ متقدمة باتجاه كأس العالم في روسيا العام المقبل بإذن الله. فقد تأهلت السعودية وحجزت مقعدها إلى المونديال بعد فوزها على اليابان بهدفٍ نظيفٍ أفرح قلوب العرب جميعاً. أما مصر فقد عززت حظوظها بالانضمام إلى ركب المونديال بعد غياب سنوات وذلك بفوزها على أوغندة. وسورية عادت إلى المونديال في اللحظة الـ 92 من مباراتها مع إيران عندما حققت هدف التعادل وهزّت شباك المنتخب الإيراني التي لم تهتز طوال التصفيات! تونس في صدارة مجموعتها وخطواتها نحو المونديال ثابتة و ومتقدمة. ترى هل سيرتفع كأس العالم بأيدٍ عربية هذه المرة .. ربما .. لننتظر ونرى.

تعادل مع شوماخر

رياضة

لن يبقى مكان شوماخر -الاسم الهدف وصاحب الأرقام القياسية في عالم السيارات الذي غاب عن سباقات الفورمولا منذ عام 2013 نتيجة إصابته - شاغراً دون بطل يكمل المسيرة، بل على العكس تماماً، ففي الأفق يلوح اسم جديد. لويس هاملتون ..  سائق الفورمولا 1 .. تمكّن من الوصول إلى أرقام شوماخر في سباقات التجارب محققاً دقيقة و42 ثانية و 553 عشراً من الثانية ليكون في المركز الأول .. لويس صاحب سيارة مرسيدس عبّر عن فرحته الصريحة قائلاً: " لقد كان حلماً و تحوّل إلى حقيقة" آن الأوان للفوز .. جميل أن يضع المرء في ذهنه دوماً أهدافاً، والأروع حين يحاول تجاوزها ليكون سقف أحلامه باتساع الفضاء.

برشلونة على القمصان!!

رياضة

تضامناً مع الأحداث الهجومية التي حصلت في مدينة برشلونة الإسبانية مساء الخميس، قرر نادي برشلونة كتابة اسم المدينة على قمصان لاعبيه بدلاً من أسمائهم، خلال مباراته الأولى بالليجا أمام ريال بيتيس، كما سيتم بدء المباريات بالوقوف دقيقة حداد على أرواح الضحايا الذين قتلوا خلال الأحداث. من الضروري أن نقف مع الآخرين في أحزانهم ونشاركهم شعورهم لنخفف عنهم، ما رأيكم أنتم بالأمر؟

للعب أصول

رياضة

الرياضة ... عالمٌ من الفن والقواعد الذي يجب أن يؤخذ بمنتهى الجديّة والانضباط، أو قد يتحول إلى مشكلةٍ حقيقيةٍ تؤدي إلى أضرار خطيرة أو نتائج مفزعة لا قدّر الله .. وهذا بالضبط ما واجهه لاعب كمال الأجسام "سيفيسو لونجيلو" الذي قرر أن يحيي الجمهور بحركة "باك فليب" فكانت النتيجة صدمة للجمهور لن ينساها بسهولة! فقد سقط اللاعب أثناء تأديته الحركة ووقع على عنقه وفارق الحياة في نفس اللحظة !! عند ممارسة الرياضة، خذوا وقتكم في إجراءات السلامة كاملة، واجعلوا الحكمة والتأنّي حاضرتين معكم دوماً.

قميصه كرّمه!!

رياضة

هل تذكرون أصدقائي خبرنا الذي تناول الهدّاف الإيطالي فرانشيسكو توتي الذي لا يخشى التغيير برغم نجاحاته في مجاله، ولكنه يرغب في ذلك لزيادة مهاراته في جوانب أخرى. خبرنا اليوم يتناول تكريم فريق روما الإيطالي مؤخراً لهذا الهدّاف، وذلك بإرسال القميص الذي ارتداه في آخر مباراة مع فريقه إلى الفضاء، وانطلق الصاروخ حاملاً القميص"10" الذي وصل ليكرّم صاحبه " الهدّاف الذي لا يخشى التغيير". اتركوا أثراً جميلاً أينما حللتم، فهذا وجود لكم من نوع آخر، صدقوني وجربوا ..

رياضة بلا روح رياضية

رياضة

من الأحداث التي كلما تكررت أشعرتني بالأسف .. العنف في الملاعب الرياضية .. حيث تكرر هذا الأمر في أكثر من مكان بل وأصبح شائعاً حتى كاد يتحول إلى جزءٍ لا يتجزأ من مباريات كرة القدم !! اليوم لن نتحدث عن خبر معين بهذا الخصوص .. بل سنمر سريعاً أمام أحد أهم شروط الرياضة ... الشرط البديهي المنسي.. روح التنافس والروح الرياضية وكيف يكمّل كل منهما الآخر بشكل يصنعان منه أعنف المباريات ... و أنظفها في آن واحد .. لو كان الأمر بيدي، لقررت وجوب مشاهدة كابتن ماجد على جميع من سيحضر مباريات كرة القدم من جماهير و لاعبين .. ليتذكروا كيف تكون تلك الروح ... لكن ما دام ذلك ممكناً فسأعتبر أن تذكيركم كافٍ لتنشروا حالة الوعي بين أفراد جيلكم و يكون المستقبل أنصع بكثير ..

الهدّاف لا يخشى التغيير!!

رياضة

من الضروري أن نتطور دوماً أصدقائي، ولو كنا ناجحين في المكان الذي نحن فيه، وخبر اليوم يؤكد ما أقول، حيث أعلن أسطورة نادي روما الإيطالي فرانشيسكو توتي عن اعتزاله اللعب، برغم رصيده العالي من الأهداف البالغة 307 هدفاً، وذلك ليتولى منصب مدير النادي. و قال في حديثٍ له إن الجزء الأول من نجاحه كلاعب قد حان انتهاؤه، وعليه أن يجرّب نفسه بمجالات أخرى لا تقل كفاءة... يذكر أن أول ظهور له كان في السادسة عشرة من عمره عام 1993، وفاز مع ناديه بالدوري الإيطالي عام 2001 بالإضافة إلى 786 مباراة جعلته يحمل لقب هدّاف الفريق الأول على الإطلاق.

و للقميص قصة

رياضة

لطالما تساءلت عن أرقام اللاعبين و الرياضيين .. و كان سؤالي الدائم .. هل تخضع لمنطق علمي يا ترى؟؟ هل من سبب حتى يختار هذا اللاعب هذا الرقم .. ووسط البحث الطويل .. جاء الجواب بمنتهى البساطة .. " للاعب حق اختيار الرقم الذي يريد " بعض اللاعبين اختار عام ميلاده .. بعضهم الآخر قرر أن يحتفظ برقم الأهداف التي سجلها في دوري ما .. لكن أغرب ما رأيت هو لاعب يحمل قميصه رقم 8+1 !!! هل تعلمون من هو اللاعب ولماذا فعل ذلك ؟؟ ابحثوا وأخبروني ولأسهل عليكم المهمة سأقول لكم إنه لاعب في إنتر ميلان و لفعله هذا سبب طريف .. بالانتظار

ميسي في عقد جديد

رياضة

لأن الشخص الناجح مطلوب دائماً، كان خبر توقيع ميسي الجديد مع نادي برشلونة أمراً مسعداً للفريق، حيث وافق اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي مؤخراً على تجديد عقده مع الفريق الإسباني حتى عام 2021. وتعليقاً على الأمر، أصدر نادي برشلونة بياناً قال فيه: إن ميسي "قاد النادي إلى حقبة من النجاح الاستثنائي الذي لم نرَ مثله قط في تاريخ كرة القدم العالمية". نتمنى للطرفين النجاح الدائم، فكلاهما أسماء لامعة في تاريخ كرة القدم.

الرياضة افتراضياً

رياضة

يبدو أن شركة إنتل قد قررت الانتقال إلى النشاط الرياضي بشكل أو بآخر من أجل الاستعداد للمشاركة في الأولمبياد القادم .. حيث تسعى إنتل لجعل هواة الرياضة يتواصلون بشكل أفضل مع المباريات والنشاطات التي ستحصل على أرض الملعب حتى وهم موزعون في أصقاع الأرض. لم تعلن إنتل عن كثير من التفاصيل، لكن الخبر الفريد الأول الذي نشرته أن المتابعين من المنزل سيكون لديهم القدرة على اختيار الزاوية التي سيتابعون منها مبارياتهم والألعاب التي يفضلونها .. التجربة الأولى ستكون في الألعاب الشتوية التي ستنعقد في هونج كونج وذلك في شتاء 2018 .. لننتظر ونرى

لغة الإشارة للأولمبياد

رياضة

500  متطوع أتموا دورة أساسية في لغة الإشارة العالمية، ومازال هناك 400 متطوع آخر على الطريق لتكون النتيجة 900 متطوع على أتم الجاهزية لأولمبياد خاص.. الأولمبياد الذي سيكون خاصاً للصم، ستبدأ فعالياته في شهر تموز المقبل مع توقعات بمشاركة 5000 مشارك من 80 دولة. المعلومة الفريدة التي كانت جديدة بالنسبة لي أن هذا الأولمبياد ليس بجديد بل إن نسخة هذا العام هي النسخة الثالثة والعشرون منه وستستضيفها تركيا. جميل ألّا نسمح للعوائق أن تقف بطريقنا وأن نسعى دوماً نحو الأمام

في مثل هذا اليوم!!

رياضة

بحسب تاريخ التقويم الميلادي، يصادف اليوم أصدقائي الحادي عشر من حزيران، وهو اليوم الذي دفعني لأبحث في التاريخ لا في الأحداث الآنية لأطلّ عليكم بخبرٍ حدث منذ ثلاثين عاماً!! فهذا اليوم يحمل ذكريات كروية جميلة، أبرزها الإنجاز الذي حققه المنتخب المغربي في مونديال 1986 بالمكسيك، حيث كان المغرب أول منتخب عربي يتأهل إلى الدور الثاني في كأس العالم. كما حدث في مثل هذا اليوم أن ولد المدرب مانو مينيزيس، الذي تولى تدريب منتخب البرازيل في 2010-2012. نحتاج كل حين إلى لقطة تاريخية قديمة نضعها كخبر نعيش تفاصيله اليوم، فلعل ذلك ينعش حاضرنا قليلاً، ما رأيكم أنتم؟

في مثل هذا اليوم!!

رياضة

بحسب تاريخ التقويم الميلادي، يصادف اليوم أصدقائي الحادي عشر من حزيران، وهو اليوم الذي دفعني لأبحث في التاريخ لا في الأحداث الآنية لأطلّ عليكم بخبرٍ حدث منذ ثلاثين عاماً!! فهذا اليوم يحمل ذكريات كروية جميلة، أبرزها الإنجاز الذي حققه المنتخب المغربي في مونديال 1986 بالمكسيك، حيث كان المغرب أول منتخب عربي يتأهل إلى الدور الثاني في كأس العالم. كما حدث في مثل هذا اليوم أن ولد المدرب مانو مينيزيس، الذي تولى تدريب منتخب البرازيل في 2010-2012. نحتاج كل حين إلى لقطة تاريخية قديمة نضعها كخبر نعيش تفاصيله اليوم، فلعل ذلك ينعش حاضرنا قليلاً، ما رأيكم أنتم؟

الريال بطلاً لأوروبا

رياضة

تُوج مساء الأمس فريق ريال مدريد بطلاً لدوري أبطال أوروبا وذلك بفوزه على يوفنتوس الإيطالي بأربعة أهداف مقابل هدف واحد في المباراة التي جرت في مدينة كارديف. وهو اللقب الثاني عشر لفريق ريال مدريد، والثالث على التوالي منذ عام 2014. كما توّج رونالدو بوصفه هدّافاً للموسم الخامس على التوالي بـ 12 هدفاً ومتفوقاً على خصمه المعتاد ميسي بفارق هدفٍ واحدٍ. نبارك لمحبي فريق ريال مدريد، وبانتظار أن تمتلئ قائمة النجوم بأسماء عربية في المستقبل القريب.

لذّة لا تُنسى!!

رياضة

هل ذقتم يوماً طعم الفرح بالفوز؟؟؟ كم طعمه لذيذ ولا ينسى!!! أليس كذلك أصدقائي؟؟؟ وكم تذكرته عندما رأيت مدرب مانشستر يونايتد "جوزيه مورينيو" يركض فرحاً لفوز فريقه بكأس الدوري الأوروبي في المباراة النهائية على أياكس أمستردام الهولندي في استوكهولم بهدفين لصفر.  وقد رفعه اللاعبون في الهواء احتفالاً بهذه الكأس التي ختم بها يونايتد سجله من التتويجات الأوروبية.. ولكن من المؤكد أن فريق يونايتد لم يفز بهذه السهولة بل بذل الكثير من الجهد والتعب من أجل هذه اللحظة، ولكنها بالفعل تستحق، فهيّا نسعى في رمضان ونجهد للفوز الأكبر بجنّة عالية ورضا كبير من الله، فمراتب الفوز بانتظارنا أصدقائي

ثقة زيدان

رياضة

من الرائع أن يحقق الإنسان التوازن بين الثقة و التواضع .. وهذا ما كان واضحاً تماماً في تصريح زين الدين زيدان مساء الأمس حين سئل عن إمكانية إحراز فريقه للدوري الإسباني المحلي " الليغا " زيدان الذي يشغل الآن منصب المدير الفني لفريق ريال مدريد قال إن "الليغا" تحمل المفاجآت دوماً، وعليه فإن على فريقه ألّا يقبل بالتعادل رغم كونه كافياً للفوز، وأن يلعب بجديّة واحترافية كاملة حتى الصافرة الأخيرة. تجدر الإشارة إلى أن ريال مدريد يتقدم على غريمه الأصيل برشلونة بثلاث نقاط، كما أن المباراة ستتم مساء اليوم بين الريال ومالقا لتتويج صاحب اللقب في الدورة الثالثة والثلاثين من عمر" الليغا " بالتوفيق للعبٍ نظيفٍ وجميلٍ.

من أجواء كأس القارات

رياضة

تعلمون أصدقائي أن كأس العالم لعام 2018 سيكون باستضافة روسيا أليس كذلك؟  وبما أن كأس القارات هو تمهيد لكأس العالم فإنه سيجري في روسيا خلال هذا العام، وهذا ما يجعل موسكو تتنزين خلال هذا الشهر بأكثر من 750 ملصقاً ولوحة وصوراً للاعبين الذين سيشاركون في البطولة وشعارات للفرق المشاركة أيضاً. و ستقام مباريات كأس القارات في أربع مدن روسية هي (موسكو، قازان، سان بطرسبرغ وسوتشي) من تاريخ 17 يونيو لغاية 2 يوليو. على ما يبدو إن الأحداث العظيمة تحتاج منّا إلى الكثير من الجهد والتحضير، تُرى كم من أحداث عظيمة مرت في حياتكم أصدقائي وحضّرتم لها؟؟

رقم جديد

رياضة

في إيطاليا وتحديداً في حلبة مونزا لسباق السيارات، كان هناك موعد مع تحدٍ خاص من دون جماهير! الهدف كان إنجاز سباق الماراثون في أقل من ساعتين، الأمر الذي لم يسجل في تاريخ الماراثون أبداً قبل ذلك. بدأ التحدي بين ثلاث جنسيات .. كيني و أريتري و أثيوبي .. وكان الفوز من نصيب الكيني "إليود كيبتشوغي" الذي أنهى السباق في ساعتين وخمس وعشرين ثانية !! مما جعله صاحب أسرع زمن في سباق الماراثون لكن دون أن يكسر حاجز الساعتين !! جميل هو الإنجاز بعد التعب .. و الروعة أن يخطط المرء دوماً نحو مزيد من الإنجازات الجديدة .. أليس كذلك ؟ 

ميسي بنسخته الإيرانية!!

رياضة

"أنت نسيج وحدك، فاغبط نفسك على هذا " هذه الحكمة الرائعة تقول إنّ لكل منا شخصيته الخاصة، والتشبه هو صفة لعديمي الثقة بأنفسهم، إلا أن خبر اليوم قد لا يكون مع هذه المقولة.. حيث ذاع في الوقت الأخير لقب "ميسي الإيراني" الذي أُطلق على "رضا برستش" لشبهه الكبير بالنجم الأرجنتيني ومهاجم نادي برشلونة الإسباني ليونيل ميسي. وليكتمل اللقب أكثر، قلّد رضا تسريحة شعر ميسي وشكل لحيته ليبدو شكله متطابقاً تماماً معه.. ربما هناك الكثير من الشباب ممن فعلوا مثل رضا وقلدوا تسريحة ميسي ولكن لم يحالفهم الحظ للتشبه به بهذا الشكل!! على كل حال أصدقائي، ما يهمني في الأمر هو أن أذكركم أن التشبه انتحار، وأنه كلما كنتم أنتم حقيقةً كلما ازددتم جمالاً في عين أنفسكم  ومن حولكم أيضاً، صدقوني...

تجاوز المئة

رياضة

تعلمنا يوماً أن الوصول إلى القمة أمر .. والبقاء عليها أمر آخر يتطلب الكثير من الاستمرار والمثابرة والتدريب والصبر .. و يبدو أن لاعب ريال مدريد كريستيانو رونالدو قد حفظ هذا الدرس جيداً .. فنجاح رونالدو وتفوقه لم يكونا أبداً سبباً لتوقفه عن التدريب أو تكاسله عن إحراز النجاح، وأهدافه الثلاثة الأخيرة التي حققها مع فريقه في مباراتهم الأخيرة ضد ألمانيا تؤكد ذلك، و أدخلته التاريخ كأول لاعب يسجل 100 هدف في دوري أبطال أوروبا !!! هل تتوقعون أن يبقى محتفظاً باللقب لمدة طويلة أم يخطر في بالكم اسم سينافس على هذا الإنجاز قريباً؟ لننتظر ونرى!

الدخول إلى موقع سبيستون


كما يمكنك الدخول عبر


أو يمكنك تسجيل حساب جديد